منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع الصلوات المستحبة

  1. بواسطة عطر الامير

    الصلوات المستحبة









    والصلاة المستحبة كثيرة نذكر جملة منها فيستحب صلاة الرواتب اليومية للصبح ركعتان وللظهر ثمان وللعصر ثمان وللمغرب أربع وللعشاء ركعتان والأفضل فيهما الجلوس وهما تعدان بركعة واحدة وثمان صلاة الليل وركعتان للشفع وركعة للوتر، ويستحب صلاة الغفيلة ويقرأ بعد الحمد في الركعة الأولى: (وذا النون إذ ذهب مغاضباً فظن أن لن نقدر عليه فنادى في الظلمات أن لا اله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين فاستجبنا له ونجيناه من الغم وكذلك ننجي المؤمنين)، ويقرأ بعد الحمد في الركعة الثانية قوله سبحانه: (وعنده مفاتح الغيب لا يعلمها إلا هو ويعلم ما في البر والبحر وما تسقط من ورقة إلا يعلمها ولا حبة في ظلمات الأرض ولا رطب ولا يابس إلا في كتاب مبين) ثم يرفع يديه للقنوت ويقول: (اللهم إني أسألك بمفاتح الغيب التي لا يعلمها إلا أنت أن تصلي على محمد وآل محمد وأن تفعل بي كذا وكذا ويذكر حاجته ثم يقول اللهم أنت ولي نعمتي والقادر على طلبتي تعلم حاجتي فأسألك بحق محمد وآل محمد عليهم الصلاة والسلام إلا ما قضيتها). ولهذه الصلوات آداب مذكورة في كتب الحديث والفقه ولا يخفى أنه تسقط في السفر نافلة الظهر والعصر ولا تسقط نافلة المغرب والصبح وصلاة الليل، أما بالنسبة إلى الوتيرة فلا بأس بالإتيان بها.





    ويستحب قضاء النوافل المرتبة في أي وقت شاء في ليل أو نهار، ويستحب الجهر في قضاء الليلية منها والإخفات في قضاء النهارية.والنوافل المستحبة كثيرة ذكرنا جملة منها في كتاب الدعاء والزيارة وجملة منها مذكورة في سائر كتب الأحاديث.ثم ذكر جمع من الفقهاء كراهة اللباس الأسود والصلاة فيه، ويكره صلاة الرجل في ثوب واحد رقيق يحكي العورة ويكره أن يتوشح بأزار فوق القميص ويصلي بهذه الكيفية، وكذا يكره الارتداء فوق التوشح وتتأكد الكراهة في حق إمام الجماعة والتوشح عبارة عن إدخال الثوب تحت اليد اليمنى والقائه عن المنكب الأيسر وقيل غير ذلك، ويكره سبل الرداء واشتمال الصماء والتحافه وهو أن يدخل رداءه تحت إبطه ثم يجعل طرفيه على منكب واحد، ويكره التعمم من غير تحنك، وتكره صلاة التعمم من غير تحنك، ويكره النقاب للمرأة وربما قيل بأن الأفضل ترك النقاب لا أن النقاب مكروه، ويكره اللثام للرجال في الصلاة، وكذا الصلاة في قباء مشدود الوسط، وكذا استصحاب حديد بارز في الصلاة، والصلاة في ثوب من يتهم بمباشرة النجاسة إلا بعد غسله، وأن تصلي المرأة في خلخال له صوت، وأن يصلي المصلي رجل أو امرأة في ثوب فيه تماثيل وخاتم فيه صورة ذي روح وتخف الكراهة في مواراة التمثال، ويكره أن يصلي الرجل الفريضة عاقص الشعر.ويستحب الصلاة في النعل الطاهرة من جلد مأكول ولعل سر الاستحباب هو أن الإنسان في حال الحرب والسفر وما أشبه لا يتمكن من النزع، ويكره صلاة المختضب وعلى يده أو رأسه أو لحيته الخضاب وخرقته بل ينزعهما، وكذلك تكره صلاة المرأة كذلك.ويستحب إخراج الرجل يديه في الصلاة من تحت ثيابه ويكره جعلهما داخل ثوبه وتخف الكراهة بإخراج إحداهما وإدخال الأخرى ويكره لبس البطلة من الصلاة وهي قلنسوة خاصة كان يلبسها اليهود، ويستحب الصلاة في أخشن الثياب وأغلظها في الخلوة وأجملها بين الناس، ويكره للمرأة أن تصلي بغير زينة، ويستحب إكثار الثياب في الصلاة والعمامة وقد ورد أن ركعتين من العمامة خير من أربع بغيرها.
  2. بواسطة رفاه

    شكرا للموضوع
  3. بواسطة Rain

    بارك الله بيك
  4. بواسطة عطر الامير

    شرفتم بالحضور الجميل