منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع الأغسال المستحبة

  1. بواسطة عطر الامير

    الأغسال المستحبة



    والإنسان حر في فعلها أو تركها وهي كثيرة نذكر جملة منها:
    يستحب غسل يوم الجمعة، وغسل أول ليلة من شهر رمضان، وأول يوم من شهر رمضان، وكل ليلة من شهر رمضان، ويتأكد في العشر الأواخر سواء شفعها أو وترها، ويستحب أكيداً غسل ليلة السابع عشر والتاسع عشر كما يزاد التأكيد في ليلة الحادي والعشريــن والثالث والعشرين، ويستحب في ليلة الثالث والعشرين غسلان غــسل أول الليل وغسل آخره، ويستحب غسل ليلة الفطر، ويوم عيد الفطر، ويوم عيد الأضحى، ويوم التروية، ويوم عرفة، وليلة النصف من رجب، ويستحب الغسل في أول شهر رجب ووسطه وآخره، ويوم المبعث وهو اليوم السابع والعشرون من رجب، ويوم المولد النبوي الشريف وهو السابع عشر من ربيع الأول، وليلة النصف من شعبان، ويوم الغدير وهو الثامن عشر من شهر ذي الحجة، ويوم المباهلة وهو الرابع والعشرون من ذي الحجة، ويوم دحو الأرض وهو الخامس والعشرون من ذي الحجة، ويوم النيروز، ويوم تاسع ربيع الأول على قول جماعة من الفقهاء.
    ويستحب الغسل للإحرام، ولزيارة قبر النبي (صلّى الله عليه وآله وسلّم)، ولزيارة قبور الأئمة صلوات الله عليهم أجمعين، ولزيارة البيت، وللطواف من غير فرق بين أن يكون طواف زيارة أو عمرة أو حج أو نساء أو وداع، وللوقوف بعرفات، وللذبح والنحر والحلق، ويستحب غسل المفرط في صلاة أحد الكسوفين بالترك عمداً عند احتراق القرص كله إذا أراد قضاءها.
    ويستحب غسل التوبة سواء من كبيرة أو صغيرة ويكون محله بعد الندم والاستغفار والعزم على الترك، وكذا لصلاة الحاجة، وصلاة الاستسقاء، وصلاة الاستخارة بمعنى طلب الخير من الله سبحانه وتعالى في أمر يريد عمله من زواج أو سفر أو بناء أو اشتراء دار أو ما أشبه ذلك.
    ويستحب الغسل لصلاة الظلامة، ولصلاة الخوف من الظالم، ولأخذ تربة سيد الشهداء (صلوات الله عليه)، ويستحب الغسل لرؤية أحد الأئمة (عليهم الصلاة والسلام) في المنام أو الرسول أو الزهراء (صلوات الله عليهم أجمعين)، ويستحب الغسل للمباهلة مع من يدعي باطلاً إذ وثق الإنسان من نفسه، ولتحصيل النشاط للعبادة، ولصلاة الليل، وبعد قتل الوزغ، وللتوجه إلى السفر خصوصاً سفر زيارة الحسين (عليه الصلاة والسلام)، ويستحب الغسل قريب الزوال من الخامس عشر من رجب لعمل أم داود المذكور في كتب الأحاديث، وللمرأة إذا تطيبت لغير زوجها، ولمن شرب مسكراً فنام، ولدخول الحرمين مكة والمدينة شرفهما الله تعالى، ولدخول المسجد الحرام، ولدخول الكعبة، ولدخول مسجد النبي (صلّى الله عليه وآله وسلم).
    ويستحب الغسل لأمور أخر مذكورة في المفصلات وكل مكان استحب الغسل ولم يتمكن الإنسان منه استحب له التيمم فإن رب الماء هو رب الصعيد وهو أحد الطهورين. والإنسان حر في أن يأتي بهذه الاغسال أو يتركها.




    1 ـ سورة الحج، الآية: 32.