منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع بر الوالدين

  1. بواسطة عطر الامير

    قلت للصادق (ع) : إنّي كنت على النصرانية وإنّي أسلمت ، فقال (ع) : وأيّ شيءٍ رأيت في الإسلام ؟ . . قلت : قول الله عزّ وجلّ { ما كنت تدري ما الكتاب ولا الإيمان ولكن جعلناه نوراً نهدي به مَن نشاء } ، فقال (ع) :
    لقد هداك الله ، ثمّ قال : اللّهم اهده - ثلاثاً - سل عمّا شئت يا بنيّ ! . . فقلت : إنّ أبي وأمّي على النصرانية وأهل بيتي ، وأمّي مكفوفة البصر فأكون معهم ، وآكل في آنيتهم ؟ . . فقال : يأكلون لحم الخنزير؟ . . فقلت : لا ، ولا يمسّونه ، فقال :
    لا بأس ، فانظر أمّك فبرّها ، فإذا ماتت فلا تكلها إلى غيرك . . كن أنت الذي تقوم بشأنها ، ولا تخبرنّ أحداً أنّك أتيتني حتّى تأتيني بمنى إن شاء الله . . فأتيته بمنى والناس حوله كأنّه معلّم صبيان ، هذا يسأله وهذا يسأله .
    فلمّا قدمت الكوفة ألطفت لأمّي ، وكنت أطعمها ، وأُفلّي ( أي أخرج القمل ) ثوبها ورأسها وأخدمها ، فقالت لي :
    يا بنّي ! . . ما كنت تصنع بي هذا وأنت على ديني ، فما الّذي أرى منك منذ هاجرت فدخلت في الحنيفيّة ؟ . . فقلت : رجلٌ من ولد نبيّنا أمرني بهذا ، فقالت : هذا الرجّل هو نبيٌّ ؟ . . فقلت : لا ، ولكنّه ابن نبيّ ، فقالت :
    يا بنيّ ! . . هذا نبيٌّ ، إنّ هذه وصايا الأنبياء ، فقلت : يا أُمّه ! . . إنّه ليس يكون بعد نبيّنا نبيّ ولكنه ابنه ، فقالت : يا بنيّ ! . . دينك خير دين اعرضه عليّ ! . . فعرضته عليها فدخلت في الإسلام وعلّمتها ، فصلّت الظهر والعصر والمغرب والعشاء الآخرة ، ثم عرض لها عارض في الليل ، فقالت :
    يا بنيّ أعد عليّ ما علّمتني ! . . فأعدته عليها ، فأقرّت به وماتت .
    فلمّا أصبحت كان المسلمون الذين غسّلوها ، وكنت أنا الذي صلّيتُ عليها ونزلتُ في قبرها . ص 53



    المصدر:
    الكافي 2/16