منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع آداب القضاء

  1. بواسطة عطر الامير

    آداب القضاء





    وهناك آداب للقضاء، القاضي مخير بين فعلها وتركها وإن كان بعضها مستحباً وبعضها مكروهاً.فمن الآداب المستحسنة، مباشرة القاضي للسؤال عن عدول البلد وما يحتاج إليه في قضائه من أمور البلد ليكون على بصيرة في ذلك، ويستحب أن يسكن في وسط البلد تسهيلاً للناس وأن يجلس في المسجد كما كان علي (عليه الصلاة والسلام) يفعل ذلك، وإن قال جمع بكراهته، وأن ينادى إذا حضر من سفر بقدومه إن كان البلد واسعاً ولا ينتشر الخبر إلا بالنداء لكي لا تتأخر أمور الناس وحلول مشاكلهم، وأن يبدأ بأخذ ما كان عند القاضي الذي قبله المتوفي أو المهاجر أو المعزول أو ما أشبه ذلك فيأخذ القاضي الجديد أحوال الناس وودائعهم ومضابطهم وما أشبه ذلك مما يساعده في فهم الماضي والمستقبل.وإذا دخل المسجد استحب له أن يصلي صلاة تحية المسجد، كما يستحب له أن يجلس مستدبر القبلة ويكون وجه الخصوم إلى القبلة وذلك يكون أردع لهم ويستحب أن يتفحص عن أوصياء الأيتام وأولياء الأثلاث وما أشبه ذلك ويفعل مع كل منهم ما يقتضيه الشرع من تضميم أو إنقاذ أو إسقاط ولاية أو ضم ولاية إلى ولايتهم أو ما أشبه ذلك من صور الاحتياج.ويستحب له أن ينظر في أمور المنصوبين من الحاكم لحفظ أموال الأيتام والمجانين وغيرهما من المحجور عليهم أو من نصب من قبل الحاكم السابق على الأوقاف العامة والأثلاث والنذورات وما أشبه ذلك، وإذا وجد منهم خائناً عزله أو ضم إليه غيره كما إذا وجد منهم ضعيفاً أشرك غيره معه أو يعزله حسب نظره.كما يستحب له أن يحضر من أهل العلم من يشهد حكمه حتى ينبهوه عند الخطأ ويفاوضهم فيما يشتبه من المسائل النظرية ويدربهم على تعلم القضاء في المستقبل، ويستحب له أنه إذا تعدى أحد الغريمين بما ينافي الآداب عرّفه طريق الأدب برفق الأمور وما أشبهها مما ذكرها الفقهاء في الكتب الفقهية من الآداب المستحبة، والقاضي حر في اتخاذها وعدم اتخاذها وإن كان الأفضل اتخاذها.
  2. بواسطة رفاه

    شكرا للطرح
  3. بواسطة عطر الامير

    شكرا للحضور الكريم