منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع بر الوالدين الخفي .. قيمة أخلاقية كبيرة

  1. بواسطة عطر الامير

    سعاد البياتي
    «الجنة تحت أقدام الأمهات»، و «بروا آباءكم يبركم أبناؤكم» وغيرها من العبارات التي تدعم الوالدين وتسعى للحصول على رضاهم ، الا ان البعض يقع في العقوق الخفي بالشكل الذي يؤثر في ما يقومون به من أشياء أخرى غير خفية لبر الوالدين، فما هو البر الخفي للوالدين

    يشير الشيخ خالد الجيزاني من الجامعة الاسلامية الى ان الوالدين حينما يمتد بهما العمر تصبح مشاعرهما مرهفة ويصبح احساسهما عالياً جدا وأبسط الأشياء قد تؤثر فيهما وتزعجهما، سواء الجيدة أو السيئة ما يفضي الى متاعب وتداعيات، ففي بعض الأحيان يتفوه الاولاد بكلمة ولو على سبيل المزاح تترك أثرا في نفسية الوالدين، فمن أبواب برهما الخفية مراعاة الكلمات التي سنقولها لهما والحرص على أن تكون كلها مدحا وشكرا وعرفانا بالجميل، كلمات تترك أثرها الطيب في نفوسهما، وتطيب خواطرهما وتضعهم موضع الحب والرعاية والحنو. بر الوالدين يكون ايضا بعدم نقل مشكلاتنا ومشاعرنا السيئة لهما، فهما أكثر الأشخاص الذين يتألمون لآلامنا ربما أكثر منا شخصيا، ولذلك لو تمكن كل شخص أن يحجب عنهما مشاعره السلبية أو الحزينة ومشكلاته الحياتية البسيطة وحتى المعقدة سيكون ذلك نوعا من أنواع البر الخفي، وربما تجدون السلوى في التحدث مع صديق أو أخ أو أخت لكن لا تقوموا بطرح همومكم لوالديكما لانهما سيظلان يحملان الهم معكم حتى لو انتم نسيتم مع الايام وانشغلتم في أشياء أخرى ستجدونهما مازالا يحملان الهموم والمشكلات عنكم.

    بحوث البر
    العديد من المسنين هم من يخدمون ابناءهم اي يحدث العكس في ذلك ، ومازال الاب يقضي مهام البيت والعائلة أليس هذا بعقوق؟ لذا على الذين يتبعون هذا الاسلوب في التعامل مع ابويهما ان يعيدوا التفكير بتصرفاتهم وان يتحملوا مشقة رعايتهما وحمايتهما من اي طارئ او ايذاء نفسي بالدرجة الاساس .. هذا ماتحدث به الباحث في دار المسنين عبد الرزاق علي منوها في بحث له عن عقوق الوالدين وبعض الامثلة التي كانت نتائجها سيئة على العاق وماآلت اليه حياته ، لذلك ركز في ملخص بحثه على ان تكون القيمة الحقيقية في بر الوالدين في مراحل اعمارهما المتقدمة وهما بأمس الحاجة اليها ، سواء في مرضهما او عجزهما او خصوصية اطعامهما لتكون بالدرجة الاولى الحفاظ على الالقاب والمقامات وحفظها فيهما وتجنب خدش مشاعرهما بالكلام الجارح، فلا يمكن أن يسمعا ويشاهدا الا معسول الحديث وطيبته.
    ويذكر الباحث بعض القصص والحكايات التي تعايش معها في الدار وصارت موضوعات دسمة للكتابة والعرض ، رغم مأساتها وآلامها الا انه تمكن من الوصول الى نتيجة واحدة وهي ان كل مادونه من مقالات وقصص تسير في حقل واحد يدعى عقوق الوالدين ، والاسباب ادرجت في خانات الحالة الاجتماعية والمادية والتداعيات خلف زواج غير متكافئ يورث زوجة غير صالحة ولاتقدر العلاقات الابوية واهمية الحفاظ على الكيان الاسري مقابل زوج عاجز عن الوفاء.