منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع عبد العظيم السبتي .. مكتشف كويكب الأسترويد

  1. بواسطة عطر الامير

    [صورة]



    21/1/2017 12:00 صباحا

    أطلق اسمه على أحد الأجرام السماوية
    اعداد / علوم
    يعد عبد العظيم السبتي أول عالم عراقي تم تكريمه من اتحاد الفلكيين الدولي في واشنطن، وهي الجهة المختصة في التسميات الفلكية وتقديرا للمجهودات والاكتشافات القيّمة التي يحققها الباحثون تطلق أسماء بعضهم على المكتشفات بإطلاق أسمه على كويكب “ الأسترويد “ الذي يدور بين المريخ والمشتري ويبعد عن الشمس بنحو 308 ملايين كيلومتر ، وذلك تثميناً لإنجازاته العلمية في مجال علم الفلك.
    قرر اتحاد الفلكيين الدولي الخروج عن حيّزه النخبوي من ذوي الشهادات العلمية العالية والعلماء وإشراك الهواة والمهتمين ، وتجسد ذلك لأول مرة بفتح دائرة فلكية بجنوب إفريقيا تعمل على التنسيق بين الدول من خلال تقارير يقدمها سفراء فلكيون .. وقد اختار اتحاد الفلكيين الدولي الدكتور عبد العظيم السبتي سفيرا يقوم بزيارات ميدانية لغرض تشجيع الدول على دعم البحث في هذا المجال بما فيها البلدان العربية.
    وللبروفيسور العديد من المحاضرات التي سلط الاضواء فيها على الظواهر الكونية منها تعاقب الليل والنهار، والفصول الأربعة، والخسوف والكسوف، وقوسُ قُزح، والشٌهب والنيازك والمذنبات، والسوبرنوفا، والشفق القطبي وغيرها.
    إذ أشار إلى أن المؤرخين الصينيين قد ذكروا بأن (السوبر نوفا) أو المستعر الأعظم ، قد انفجر في 4 تموز 1054 وبقيَ الناس يرونه في النهار لمدة ثلاثة أشهر. وقد انكبس إلى الداخل وتحوّل إلى نجمة نيوترينية.
    لافتا أن هناك قانون في الفيزياء يسمى بحفظ الزخم الزاوي وقانون حفظ المادة. يقول: إن الكتلة الكبيرة تدور ببطء وحينما تصغر تدور بسرعة أكبر. وقد اكتشف العلماء في العام 1967 أن هناك ومضات منتظمة ودقيقة في الفضاء فقالوا لابد أن تكون هناك حياة عاقلة تعطينا هذا النمط من الإشارات، وتفسير هذه الظاهرة أن هذه (البلفارات) تدور حول نفسها وتعطي ومضات مع الدوران، أي أن الدوران مع المغناطيسية يحدث هذه الومضة في الطيف الكهرومغناطيسي.
    ومن ابحاث السبتي التي تدور حول ظاهرتي (Dark energy ) و (Dark matter )، يؤكد أن الأولى تعني الطاقة المظلمة أو السوداء كأحد الأشكال الافتراضية التي تملأ الفضاء وتمتلك ضغطاً سالباً. أما المادة المظلمة أو السوداء فهي جسيمات مادية مجهولة وذات تركيب غير محدد، لا تبعث ولا تعكس أي اشعاع كهرومغناطيسي لكي يمكن رصدها بشكل مباشر، والاستدلال على وجودها بواسطة تأثيراتها الثقالية على المادة المرئية مثل النجوم والمجرات.
    ولد عبد العظيم السبتي في العام 1945 بقلعة في صالح الواقعة بمدينة العمارة ، حصل على البكالوريوس والماجستير والدكتوراه في العلوم الفلكية من جامعة مانشستر، ومارس التدريس في جامعة بغداد، كما أسهم في تأسيس القبة الفلكية، والمرصد الفلكي العراقي فوق قمة جبل كورك - اربيل، هاجر الى المملكة المتحدة في تسعينيات القرن الماضي ، وهناك حصل على عضوية المجموعة المتقدمة لتطوير مشاريع اتحاد الفلكيين الدولي وعضوية المرصد الفضائي العالمي، وحالياً يعمل في دائرة الفيزياء في مرصد جامعة لندن