منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع نبض القلب وإشراقة الروح

  1. بواسطة عطر الامير

    [صورة] نبض القلب وإشراقة الروح

    أقصد بنبض القلب: التفاعل الإنساني العقلي والعاطفي مع الحقائق التي تهز العقل والقلب ، الحيَّيْن الحَيَويَّيْن .

    وبإشراقة الروح: تلك الإنارة التي ينعم الله بها على الإنسان فتضئ له الأمر ، فيراه على واقعه ، أو قريباً من واقعه .

    وهما أمران يتوقفان على عدة عوامل تكوينية وسلوكية يتفاوت فيها الناس كثيراً ، وتختلف تبعاً لها إشراقة أرواحهم ، ونبض قلوبهم !

    فبعض الناس تراه قطعة عاطفة ، ينفعل من رمشة العين ، ويطير كالريشة في الهواء الذاري !

    تراه انفعالياً لايعرف التعقل ، وكأنه لم يطرق سمعه أن الإنسان له عقل يفكر فيه ويصل به الى نتائج نظرية وعملية مهمة !

    وبعض الناس تراه كأنه عقلٌ رياضي محض ، كل شئ عنده معادلة جافة إما معادلة حسابية مالية ، أو معادلة أحداث وقعت أو سوف تقع ، ثم لاشئ غير ذلك ! لا قلبٌ ينبض ، ولا عاطفةٌ تجيش !

    تراه يواجه حدثاً تهتز له أحجار المقابر فلا يرفُّ له جفنٌ، ولايخفق له شعور، فكأنه في حياته لم يبتسم ولاسمع بمن يضحك ويبكي ويغضب!

    وبين هذين النموذجين درجات كثيرة ...

    وتكامل الشخصية وتميزها ، إنما يكون بما يحققه صاحبها فيها من تعادل قوى العقل والعاطفة ، وما يكسبه من استشراف الروح وإشراقتها .

    وإذا نظرنا الى شخصية الشيخ الوحيد الخراساني بهذا الميزان، يبدو لنا أنها أقرب الى شخصيات أصحاب المعادلات الرياضية ، الذين لايعجبهم العجب، ولايهتمون بأكثر الأمور والقضايا التي يهتم بها الناس !

    لكن يكفي أن تسأله مسألة تتعلق بالله تعالى أو بالنبي وآله الأطهار صلوات الله عليهم ، حتى تعرف أن اهتمامه هنا ، وليس هناك !

    أو تسمع له محاضرة عنهم عليهم السلام لترى هذا الساكن الساكت عالَماً يموج بالإيمان ، وقلباً نابضاً بالأفراح والأحزان ، وروحاً مشرقة بنور النبي والزهراء والأئمة صلوات الله عليهم .

    كنت نويت أن أكتب سيرته الذاتية حفظه الله في مقدمة هذا الكتاب ، وطلبت منه أن يخصص وقتاً للإجابة على أسئلتي التي أحتاجها لكتابة الموضوع ، فأوعدني خيراً واستمهلني أن يكمل عملاً بيده ، فصبرت حتى أكمله ، لكنه فكر فرأى سيرته الذاتية أمراً غير مهم فاعتذر عنها !

    قالت له موازينه ومعادلاته إنها حديث عن الذات والذات غير مهمة ، وإنما المهم الحديث.. عن النبي وآل النبي صلى الله عليه وآله .
  2. بواسطة Rafofa

    يسلمؤؤؤا
  3. بواسطة عطر الامير

    حياكم الله