منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع مشكلات الطفل في السنة الدراسية الاولى

  1. بواسطة عطر الامير

    بغداد/ أ.د . نجاح هادي كبة
    لاشك في ان انتقال الطفل من البيئة الاسرية الى البيئة المدرسية يشعره بمخاوف عدة، حيث يبدأ يتحسس مشكلاته اكثر فاكثر، فيستلزم منه استجابات سليمة لها، اذ ان المشكلات التي تواجه الطفل في السنة الاولى من المدرسة كثيرة منها ما يتعلق بالنواحي الجسمية او العقلية او النفسية او الاجتماعية، فمن الناحية الجسمية قد يكون الطفل مصابا بضعف السمع او البصر او بعض الامراض المزمنة.

    ومن الناحية العقلية قد يكون النمو العقلي للطفل لا يتناسب مع عمره
    الزمني، وربما تزيد القدرات العقلية لبعض الاطفال على عمرهم الزمني وبالعكس قد يزيد عمر بعض الاطفال الزمني على قدراتهم العقلية، ومنها ما يتعلق بالنواحي النفسية فبعض الاطفال يصابون بالخوف والقلق والتوتر الذي يؤدي بهم الى الارهاق نتيجة التنشئة الاسرية الخاطئة، كالتعامل بين افراد الاسرة باسلوب غير ديمقراطي، ومنها ما يتعلق بالنواحي الاجتماعية كعدم تكيف الطفل في المدرسة مع زملائه، فبعض الاطفال قد يكون منبسطا واخر منطويا وبعضهم قد يحمل صفات حميدة واخر تعود على الكذب مثل، يقول بنجامين سبوك في كتابة العناية بالطفل ترجمة ( عدنان كيالي وايلي لاوند) : “طفلة في سن السادسة تتآكلها الغيرة من شقيقها المدلل فتصاب اعصابها بالتوتر وتشتت افكارها وتعتدي على الاولاد الاخرين بدون سبب، ولد يقلقه مرض احد افراد عائلته او الخوف من افتراق والديه او سوء فهم الامور الجنسية، وفي اولى دراسته قد يخيفه مشهد كلب ينبح او حارس المدرسة او مدرس صارم الملامح، او طلب الذهاب الى المرحاض او تلاوة درسه امام جميع رفاقه في الصف، وقد تكون هذه الامور في نظر الكبار تافهة الا انها تثير الرعب في نفس ولد شديد الحياء في سن السادسة او
    السابعة”
    ان استعمال المعلم لطرائق واساليب تعليمية تستند الى اسلوب المناقشة بينه وبين التلاميذ، والعمل على تقسيمهم الى مجموعات مصغرة داخل الصف، يساعد فيها المتفوقون زملاءهم في اكتساب المادة التعليمية، ومراعاة المعلم للتلاميذ، لا سيما في تمييز الحروف والكلمات وابتعاده عن اسلوب التوبيخ في حالة فشل التلميذ في الاجابة الصحيحة، بل عليه ان يبحث عن اسباب فشل التلميذ في الاجابة، فقد تكون الاسباب جسمية او عقلية او نفسية او اجتماعية لذا تقع على عاتق المعلم استعمال طرائق واساليب تعليمية
    مناسبة.