منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع العراق يتجه لتنفيذ مشاريع استثمارية في قطاع النفط

  1. بواسطة عطر الامير

    بغداد/ الصباح/ فرح الخفاف
    تتجه الحكومة الى جذب الشركات العالمية لتنفيذ مشاريع استثمارية في قطاع النفط، ليصبح العراق مصدرا للمشتقات النفطية بدلا من مستورد لها، خاصة بعد تحقيق الاكتفاء الذاتي في العديد منها.

    وتأتي التوجهات الحكومية ضمن حملة الاصلاحات الوطنية التي يقودها رئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي التي تهدف الى تقليل الاعتماد على الصادرات النفطية وتطوير القطاعات الانتاجية، فضلا عن تمتين الاقتصاد العراقي من خلال دعم المنتج الوطني.
    وبحسب مصدر في لجنة النفط والطاقة النيابية لـ"الصباح"، فان " الحكومة وضعت خطة متكاملة لجذب الشركات العالمية الاستثمارية لتنفيذ مشاريع عملاقة تتعلق بتكرير النفط واستخراج المشتقات النفطية والبتروكيمياويات وغيرها من المشاريع".
    واشار الى "التوجه للدخول في شراكات مع شركات معروفة"، مبينا ان "هذه الشراكات ستسهم في تحريك عجلة الانتاج الخاص بالقطاع النفطي"، مشيدا بالوقت نفسه بتحركات الحكومة في هذا الجانب والتي وصفها بانها"ايجابية".
    وكانت لجنة النفط والطاقة برئاسة النائب ابراهيم بحر العلوم قد تدارست مشروع قانون شركة النفط الوطنية بحضور الملاك المتقدم في وزارة النفط، اذ جرى خلال الاجتماع بحث مشروع قانون شركة النفط الوطنية وتصنيف الشركة بكونها شركة مشغلة ومنفذة اومالكة للنفط وللمنشآت النفطية والأرض التابعة لها.
    من جانبه، اكد الخبير النفطي حسين مرزوق لـ"الصباح"، اهمية الاستثمار في القطاع النفطي الانتاجي، لافتاً الى ان "العراق خلال العقود الماضية لم يشهد مشاريع انتاجية حقيقية بسبب سياسات النظام المباد، فضلا عن انشغاله بمكافحة الارهاب بعد العام 2003".
    في غضون ذلك، اكد وزير النفط جبار علي اللعيبي امتلاك العراق لفرص استثمارية واعدة في قطاع النفط والطاقة؛ وقال اللعيبي بحسب بيان تلقت"الصباح" نسخة منه: ان "الوزارة دعت الشركات العالمية للاستثمار في قطاعات التصفية والاستخراج والحفر ومشاريع البنى التحتية وتعزيز الشراكة والتعاون والتعشيق مع الشركات الوطنية، بما يحقق الأهداف المشتركة ويسهم في تنشيط عجلة التنمية والاقتصاد الوطني".
    يشار الى ان وزير النفط قد التقى عدداً من الوزراء ومدراء الشركات العالمية على هامش مشاركته في اعمال مؤتمر (أديبك) في الامارات والذي اختتم الاسبوع الماضي، وبحث معهم سبل تعزيز العلاقات والتعاون الاستثماري في قطاع النفط والطاقة .
    كما اكد المتحدث بإسم وزارة النفط عاصم جهاد ان العراق وتركيا حريصتان على تعزيز وتوسيع افاق التعاون الثنائي بين البلدين في مجال النفط والطاقة، والعمل المشترك معا للاسراع في استئناف الصادرات النفطية العراقية عبر ميناء جيهان التركي .
    وقال جهاد في بيان للوزارة: ان "وفدا رفيعا يمثل وزارة الطاقة التركية أنهى اجتماعات في بغداد مع المسؤولين في الوزارة وشركة تسويق النفط العراقية "سومو " تركزت على بحث عدد من الملفات النفطية المشتركة و تعزيز العلاقات والتعاون الثنائي وبما يحقق أهداف البلدين الجارين".
    وأضاف ان "موضوع استئناف الصادرات النفطية العراقية من حقول كركوك عبر ميناء جيهان التركي كان في مقدمة المواضيع التي تم بحثها بين الجانبين، فضلا عن مناقشة العقبات والمشاكل الفنية والإدارية التي تعترض ذلك من اجل إيجاد الحلول اللازمة من قبل المعنيين في كلا الجانبين، وتم الاتفاق على استكمال المباحثات في اجتماع يعقد في تركيا يحدد موعده لاحقا".