منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع بالصور: ستراسبورج يفجر المفاجأة ويلحق بسان جيرمان الهزيمة الأولى

  1. بواسطة عطر الامير

    فجّر ستراسبورج مفاجأة من العيار الثقيل، حينما تمكّن من الفوز على المتصدر باريس سان جيرمان، بنتيجة (2-1) في اللقاء الذي أقيم على ملعب المينو، في إطار الجولة الـ15 من الدوري الفرنسي.

    وافتتح ستراسبورج النتيجة، في الدقيقة الـ13 عن طريق رأسية نونو دا كوستا من داخل منطقة الجزاء.

    وتكفّل كيليان مبابي بتعديل الكفة في الدقيقة الـ42 عندما حول عرضية مثالية للمرمى، قبل أن يُفاجئه ستراسبوج بهدف ثانٍ في الدقيقة الـ65، عن طريق ستيفان باهوكين.

    ولم تؤثر هذه النتيجة على صدارة البي إس جي، الذي استمر في المركز الأول برصيد 41 نقطة، فيما ارتقى ستراسبورج للمركز الـ14 مؤقتًا، برصيد 18 نقطة.

    ودخل أوناي إيمري المباراة بنفس رسمه الخططي المعتاد، بطريقة 4-3-3، لكن بتغييرات كثيرة على مستوى اللاعبين، حيث أراح عناصر مهمة على غرار هدّاف الفريق إيدينسون كافاني، ماركو فيرّاتي، تياجو سيلفا، ليمنح الفرصة لآخرين مثل خافيير باستوري وأنخيل دي ماريا ويوليان دراكسلر.

    أما ستراسبورج، فقد حول خطته المعتادة من 4-3-2-1 إلى 4-5-1، بمسافة قريبة جدًا بين خط الدفاع وخط الوسط، ومنح باهوكين حرية التحرك في الخط الأمامي، مع فرض ضغط متواصل على قلبي دفاع البي إس جي.

    [صورة]

    ولم تخرج المباراة في سياقها العام، عما اعتدناه في الأسابيع الأخيرة خلال مباريات باريس سان جيرمان، حيث كان فريق إيمري مستحوذًا على الكرة، بخطوط متقدمة ومعتمدًا على 5 لاعبين بنزعة هجومية خالصة.

    أما ستراسبورج، فقد لعب بفكر دفاعي خالص، بـ9 لاعبين متواجدين باستمرار في منتصف ملعبهم، يعملون على تضييق المساحات، مع الاعتماد على الهجمات المرتدة، وانطلاقات دا كوستا السريعة في ظهر يوري بيرتشيتشي الظهير الأيسر لسان جيرمان.

    لكن الفريق الباريسي، افتقد بشدة للعمق الهجومي، فحتى مع استحواذه على الكرة بنسبة فاقت 70%، ووصوله المتكرر لمناطق ستراسبورج، إلا أنه احتاج بشدة لمرجع هجومي داخل منطقة الجزاء، وهو الدور الذي يلعبه إيدينسون كافاني في العادة، والذي جلس على مقاعد البدلاء لـ73 دقيقة.

    كما افتقد رفاق نيمار في فترات كثيرة لعنصر المفاجأة، حيث كان يحتفظ بعض اللاعبين بالكرة أكثر من اللازم، ويبحثون عن الحل الفردي، ما أدى إلى بطء في نسق هجمات البي إس جي.

    وفوجئ باريس بتلقي الهدف الأول في الدقيقة الـ13، عن طريق دا كوستا، الذي استفاد من الشرود الذهني للاعبي الفريق العاصمي، ومن ركلة ليينار الحرة المباشرة، حولها إلى الشباك برأسية رائعة، استقرت في مرمى أريولا.

    [صورة]

    وجاءت ردة فعل سان جيرمان بسرعة، حيث كاد دراكسلر يُعدل الكفة منذ الدقيقة الـ18، عندما استلم كرة على يسار منطقة الجزاء، وسدد كرة مرت بجانب القائم الأيمن لكامارا.

    ونجح مبابي في تعديل الكفة بالدقيقة الـ42، حينما استفاد من هجمة بدأها نيمار بتمريرة في الجهة اليُسرى لرابيو، والذي مرر عرضية للقائم الأول، حولها النجم الفرنسي للشباك، ومنهيًا الشوط الأول بالتعادل الإيجابي (1-1).

    ومع بداية الشوط الثاني، عاد بي إس جي ليُعاني من نفس مشكلات الشوط الأول وهي بطء التحضير، إفراط بعض اللاعبين في الاحتفاظ بالكرة، وغياب العمق الهجومي، لتتعقد مأمورياته في هز الشباك.

    أما ستراسبورج فقد استغل مرتدة خاطفة في الدقيقة الـ65، حيث حوّل داكوستا كرة عالية في الجهة اليمنى إلى العمق برأسه، فاستفاد منها باهوكين المنطلق في ظهر المدافعين، ثم سدد كرة رائعة في سقف الشباك فوق أريولا، معيدًا التقدم لفريقه.

    وحاول إيمري العودة في اللقاء بإقحام كل من كافاني، فيراتي ولو سيلسو، لكن ذلك لم يغير كثيرًا من حال الفريق العاصمي، الذي تلقى في نهاية المطاف، هزيمته الأولى هذا الموسم.

    [صورة]
    [صورة]
    [صورة]