منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع شرح قواعد اللغة العربية مع أسئلة وزارية محلولة السادس الاعدادي

  1. بواسطة حسن الياسري

    السادس الإعدادي
    شرح قواعد اللغة العربية مع أسئلة وزارية محلولة
    مقدمات انشاء تصلح لكل المواضيع

    فائدة

    من الضَّمائر ما يسمَّى باسم ضمير الفصل، ويسميه بعض النُّحاة أيضًا: ضمير العماد أو الدعامة، وهو ضميرٌ يُؤتَى به للفصل بين الصفة والخبر وإزالة اللَّبس بينهما.

    فهناك بعض التراكيب التي يَحْدث نوعٌ من اللَّبس والإبْهام في إعراب بعض كلماتِها؛ إذْ يُمكن أن توجَّه على أنَّها صفة، ولكنها في الحقيقة خبر، ومن ثَمَّ يَرِد ضمير الفصل هذا لِيَحسم الأمر، ويزيل اللبس، ويقطع بِكَون هذه الكلمات أخبارًا لما قبلها، وليست صفاتٍ، مثل: العلم الشرعيُّ هو المهذِّب للأخلاق.

    فكلمة "المهذِّب" هذه: إذا لم تَأْت بضمير الفصل "هو"، يمكن أن يعتبرها صفة، لـ "العِلْم" وليست خبرًا، ولكنَّ مَجيءَ ضمير الفصل "هو" منَع هذا اللبس، وأوجب كون "المهذِّب" خبَرًا للمبتدأ، وليس صفة.

    فالحرص - إذًا - على ضمير الفصل في بعض التراكيب حرصٌ على أمْن اللَّبس بين وظيفتَيْن نحوِيَّتَيْن هما: الخبر، والصِّفة، إذ إنَّهما يتساويان في المعنى، فالخبر صفةٌ في المعنى، لكن الخبر ركنٌ أساسي في التركيب، والصفة في الأصل فَضْلة، وتَعيُّن الخبرية لمثل هذه الكلمات يجعلها ركنًا أساسيًّا في التركيب، وليست مكملاً يمكن الاستغناء عنه.

    ويَرِدُ ضمير الفصل أحيانًا في التركيب، ولا يكون الهدفُ منه الفصْلَ وإزالة اللَّبس؛ إذْ إنَّه حينئذٍ لا يقع بين ما يَحْتمل الشكَّ واللبس، وإنَّما يرد في هذه الحال لتقوية الاسم السَّابق عليه، وتأكيد معناه، ويغلب حينئذٍ أن يكون الاسمُ السابق ضميرًا،

    نحو قوله تعالى: ﴿ وَكُنَّا نَحْنُ الْوَارِثِينَ ﴾ ،

    فما هي الشروط ؟؟#تابع ...ضمير الفصل ؛؛
    #شروط_ضمير_الفصل ...

    ذكر النحاة لضمير الفصل ستة شروط
    #اثنان فيما قبله وهو المبتدأ ،
    # واثنان فيه هو ،
    #واثنان فيما بعده وهو الخبر .

    #أولاً : شروط ما قبل ضمير الفصل .
    أن يكون مبتدأ ، وأن يكون معرفه .

    #ثانياً : شروط ضمير الفصل .
    &أن يكون ضمير رفع ,
    فلا تقل : زيد إياه الفاضل ،
    على اعتبار أن اياه ضمير فصل
    ولكن يجب أن تقول : زيد هو الفاضل .
    &أن يُطابق ما قبله فلا تقل :
    كنت هو الفاضل ؛
    ولكن قل : كنت أنت الفاضل .

    #ثالثًا: شروط ما بعد الضمير .
    &أن يكون خبراً ، &أن يكون معرفه
    أو كالمعرفة التى لا تقبل "ال"
    كأفعل التفضيل المقترن بـ من مثل :
    محمد هو أفضل من زيدِ .

    فِي آبَائِنَا الْأَوَّلِينَ
    وردت (ما) نافية مهملة، علل ذلك.
    ج/ ما لكم من اله: مهملة لتقدم الخبر على الاسم.
    ما هذا إلا بشرٌ: لانتقاض نفيها بـ(إلا).

    اسئلة وزارية مهمة حول ( ما )
    وزاري/ قال تعالى : قَالُوا أَنُؤْمِنُ لَكَ وَاتَّبَعَكَ الْأَرْذَلُونَ قَالَ وَمَا عِلْمِي بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ إِنْ حِسَابُهُمْ إِلَّا عَلَى رَبِّي لَوْ تَشْعُرُونَ وَمَا أَنَا بِطَارِدِ الْمُؤْمِنِينَ
    وردت (ما) غير نافية مرتين، ما نوع كلّ منهما؟
    ما علمي: أسم استفهام بما كانوا: أسم موصول.

    وزاري/ واوليتني ما لم أكن أستحقه واني لداع ما حييت وذاكر
    وردت (ما) مرتين فما نوعها في كل مرة؟
    ج/ ما لم: ما اسم موصول. ما حييت: مصدرية ظرفية.

    وزاري/ قال تعالى: وَمِنَ النَّاسِ مَن يَقُولُ آمَنَّا بِاللّهِ وَبِالْيَوْمِ الآخِرِ وَمَا هُم بِمُؤْمِنِينَ يُخَادِعُونَ اللّهَ وَالَّذِينَ آمَنُوا وَمَا يَخْدَعُونَ إِلاَّ أَنفُسَهُم وَمَا يَشْعُرُونَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ فَزَادَهُمُ اللّهُ مَرَضاً وَلَهُم عَذَابٌ أَلِيمٌ بِمَا كَانُوا يَكْذِبُونَ وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لاَ تُفْسِدُواْ فِي الأَرْضِ قَالُواْ إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ أَلا إِنَّهُمْ هُمُ الْمُفْسِدُونَ وَلَكِن لاَّ يَشْعُرُونَ
    وردت (ما) في النص الكريم مرات عديدة ميّز أربعة أنواع منها.
    ج/ ما هم: نافية عاملة، ما يخدعون: نافية غير عاملة، ما يشعرون: نافية غير عاملة
    أنّما: زائدة كافة، بما كانوا: غير نافية موصولة.

    وزاري/ قال تعالى: بَقِيَّةُ اللّهِ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ وَمَا أَنَاْ عَلَيْكُم بِحَفِيظٍ قَالُواْ يَا شُعَيْبُ أَصَلاَتُكَ تَأْمُرُكَ أَن نَّتْرُكَ مَا يَعْبُدُ آبَاؤُنَا أَوْ أَن نَّفْعَلَ فِي أَمْوَالِنَا مَا نَشَاء إِنَّكَ لَأَنتَ الْحَلِيمُ الرَّشِيدُ قَالَ يَا قَوْمِ أَرَأَيْتُمْ إِن كُنتُ عَلَىَ بَيِّنَةٍ مِّن رَّبِّي وَرَزَقَنِي مِنْهُ رِزْقًا حَسَنًا وَمَا أُرِيدُ أَنْ أُخَالِفَكُمْ إِلَى مَا أَنْهَاكُمْ عَنْهُ إِنْ أُرِيدُ إِلاَّ الإِصْلاَحَ مَا اسْتَطَعْتُ وَمَا تَوْفِيقِي إِلاَّ بِاللّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ
    1- وضح نوع ما تحته خط:
    ج/ ما أنا : نافية عاملة ما نشاء : أسم موصول ما استطعت : مصدرية ظرفية
    ما توفيقي: نافية مهملة.
    2- ما نوع (ما) الأولى؟ وكيف تعرب الضمير (أنا)؟
    ج/ ما: نافية عاملة، (أنا) ضمير منفصل في محل رفع أسمها.

    وزاري/ قال تعالى: وَمَا أَصَابَكُم مِّن مُّصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَن كَثِيرٍ وَمَا أَنتُم بِمُعْجِزِينَ فِي الْأَرْضِ وَمَا لَكُم مِّن دُونِ اللَّهِ مِن وَلِيٍّ وَلَا نَصِير
    وردت (ما) مرات متعددة ما نوعها في كلّ مرة؟
    ج/ 1- ما أصابكم: غير نافية شرطية 2- بما كسبت: موصولة
    3- ما أنتم: نافية عاملة 4- ما لكم: نافية مهملة.

    وزاري/ قال تعالى : أَفَأَمِنَ الَّذِينَ مَكَرُواْ السَّيِّئَاتِ أَن يَخْسِفَ اللّهُ بِهِمُ الأَرْضَ أَوْ يَأْتِيَهُمُ الْعَذَابُ مِنْ حَيْثُ لاَ يَشْعُرُونَ أَوْ يَأْخُذَهُمْ فِي تَقَلُّبِهِمْ فَمَا هُم بِمُعْجِزِينَ أَوْ يَأْخُذَهُمْ عَلَى تَخَوُّفٍ فَإِنَّ رَبَّكُمْ لَرؤُوفٌ رَّحِيمٌ أَوَ لَمْ يَرَوْاْ إِلَى مَا خَلَقَ اللّهُ مِن شَيْءٍ يَتَفَيَّأُ ظِلاَلُهُ عَنِ الْيَمِينِ وَالْشَّمَآئِلِ سُجَّدًا لِلّهِ وَهُمْ دَاخِرُونَ
    وردت (ما) مرتين فما نوع كلّ منهما؟
    ج/ فماهم: (ما) نافية عاملة عمل ليس حجازية. إلى ما خلق الله: موصولة.

    وزاري/ قال تعالى: إِنَّ مَا تُوعَدُونَ لآتٍ وَمَا أَنتُم بِمُعْجِزِينَ
    قال تعالى: وَمَا يَنطِقُ عَنِ الْهَوَى إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى
    قال تعالى: وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ
    وردت (ما) في النصوص القرآنية الكريمة الآتية، بيّن نوع كلّ منها وعملها إنْ كانت عاملة.
    ج/ ما انتم: حجازية. تعمل عمل ليس (ترفع الاسم وتنصب الخبر).
    ما ينطق: نافية غير عاملة.
    ما جعل: نافية غير عاملة.

    وزاري/ قال تعالى: وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولاَ إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلاَ تَكْفُرْ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ وَمَا هُم بِضَآرِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلاَّ بِإِذْنِ اللّهِ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلاَ يَنفَعُهُمْ
    ما نوع (ما)؟ حدد ذلك بذكر ما بعدها.
    ج/ وما يعلمان: (ما) نافية غير عاملة.
    إنّما: (ما) زائدة للتوكيد.
    ما يفرقون: (ما) أسم موصول.
    ما هم: (ما) نافية عاملة عمل (ليس) حجازية. ما يضرهم : (ما) أسم موصول.

    وزاري/ وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا نُوحًا إِلَى قَوْمِهِ فَقَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُوا اللَّهَ مَا لَكُم مِّنْ إِلَهٍ غَيْرُهُ أَفَلَا تَتَّقُونَ فَقَالَ الْمَلَأُ الَّذِينَ كَفَرُوا مِن قَوْمِهِ مَا هَذَا إِلَّا بَشَرٌ مِّثْلُكُمْ يُرِيدُ أَن يَتَفَضَّلَ عَلَيْكُمْ وَلَوْ شَاء اللَّهُ لَأَنزَلَ مَلَائِكَةً مَّا سَمِعْنَا بِهَذَا

    تكملة الأسئلة الوزارية بخصوص(ما)

    وزاري/ ما أنتِ مني ولا يعنيك ما أخذت مني الهموم ولا تدرين ما شاني
    1- وردت (ما) مرّات بيّن نوع اثنين منها بعد تحديدها.
    2- ما زمن النفي بـ(لا) الواردة في النص؟
    3- ما محل جملة (ما شأني) من الإعراب؟
    ج/ 1- ما أنت: نافية عاملة (حجازية). ما أخذت: اسم موصول. ما شأني: استفهامية.
    2- زمن النفي بـ(لا) الحاضر والمستقبل.
    3- ما شأني: جملة اسمية في محل نصب سدت مسد مفعولي (تدري).

    وزاري/ أمور تضحك السفهاء منها ويبكي من عواقبها اللبيب
    أدخل (ما) النافية غيرالعاملة على جملتي (تضحك) و(يبكي) محافظاً على المعنى.
    ج/ ما تضحك السفهاء وما يبكي من عواقبها اللبيب.

    وزاري/ تنسم من شميم عرار نجد فما بعد العشية من عرار
    اجعل (ما) نافية عاملة، وغيّر ما تراه مناسباً.
    ج/ ما مِنْ عرارٍ بعد العشية.

    وزاري/ ولا تحسبنَّ ذهاب نفسك ميتةً ما الموت إلا أن تعيش

    شواهد وتدريبات وأسئلة مع أجوبتها في ( أسلوب النفي ) للسادس الإعدادي

    - - قال تعالى : ( ليس البرُّ بأنْ تأتوا البيوتَ من ظهورها )
    - - قال تعالى : ( ليس البرَّ أنْ تولوا وجوهَكم قِبَلَ المشرقِ والمغرب )
    - ليس ( الأولى ) : اسمها ( البرُّ ) ، وخبرها المصدر المؤول ( أن تأتوا البيوت.. )
    - * * وردت بنفي مؤكّد بحرف الجر ( الباء ) مع الخبر ( أن تأتوا البيوتَ ) .
    - ليس ( الثانية ) : اسمها مؤخر من المصدر المؤوّل ( أن تولّوا وجوهَكم ) ،
    -- وخبرها ( البرَّ ) مقدم منصوب .
    - ** ليس الثانية تميّزت بأنّها : ( عملت مع تقدم الخبر و نفيها غير مؤكد ) .
    س / ما اعراب المصدر المؤوّل في كلّ نصٍ أعلاه ؟
    - ( بأن تأتوا البيوتَ ) :- ( الباء ) حرف جر زائد للتوكيد لا محل له من الإعراب .
    - أنْ : حرف مصدري ناصب للفعل المضارع لا محل له من الإعراب .
    - تأتوا : فعل مضارع منصوب وعلامته حذف النون لأنّه من الأفعال الخمسة ، الواو : ضمير متصل في محل رفع فاعل / / البيوتَ : مفعول به منصوب علامته الفتحة الظاهرة
    * * والمصدر المؤوّل ( أن تأتوا البيوتَ ) خبر ليس ( مجرور لفظاً منصوب محلا ) .
    - - اعراب : ( أن تولوا وجوهكم .. ) - أنْ : حرف مصدري ناصب للفعل المضارع
    - تولّوا : فعل مضارع منصوب وعلامة نصبه حذف النون لأنّه من الأفعال الخمسة ، والواو : ضمير متصل مبني في محل رفع فاعل / / وجوهَكم : مفعول به منصوب وعلامته الفتحة الظاهرة .
    - * * والمصدر المؤّول ( أن تولوا وجوهَكم ) في محل رفع اسم ليس مؤخر .
    .................................
    - قال الشاعر : أ لستم خيرَ مَن ركبَ المطايا ... وأندى العالمينَ بطونَ راحِ
    س / 1 - دلّ على أداة النفي ثم وضّح أثرها المعنوي والإعرابي ضمن النص .
    2 – كيف تجعل أداةَ النفي أعلاه بتعبيرٍ مؤكّدٍ ؟ مع تغيير ما يلزم .
    ج 1 – أداة النفي ( ليس ) ، أثرها المعنوي ( تنفي اتصاف اسمها بخبرها ) .
    - أثرها الإعرابي رفعت المبتدأ اسماً لها وهو الضمير المتصل ( التاء ) ونصبت الخبر ( خيرَ ) خبرا لها
    ج 2 – ألستم خيرَ مَن ركب المطايا > > التوكيد > ( ألستم بخيرِ مَن ركب المطايا ) ، جئنا بالباء الزائدة للتوكيد مع الخبر فأصبح ( مجرورا لفظا منصوبا محلّا ) .
    ..............................................
    س / ( في الكتاب ) انفِ الجملة الآتية بأداة نفيٍ مناسبة معللا إختيارك :
    1 – أخوك كاذبٌ > > النفي > ليس أخوك كاذبًا ( جئنا بـ ( ليس ) لأنّها تعمل في الجملة الأسمية ) .
    2 – إنّ أخاك كاذبٌ > النفي > ليس أخاك بكاذبٍ ( جئنا بليس وخبرها معه الباء ليناسب ( إنّ ) التي تفيد توكيد الجملة الإسمية ) ، ( إنّ + جملة اسمية = ليس + اسم + الباء + الخبر )
    .................................
    قال البارودي : وما هي إلّا خطرةٌ ثمّ أقلعتْ .. بنا عن شطوط الحيِّ أجنحةُ السفن
    1 – ما تسمّي ( ما ) الواردة أعلاه ؟ معللا .
    2 – اجعل ما بتسميةٍ مغايرةٍ حيث تكون بتعبيرٍ مؤكّد ضمن النص .
    ج 1 – ( ما ) في قوله ( ماهي إلّا خطرةٌ ) مهملة ( لانتقاض نفيها بـ ( إلّا ) ) .
    ج 2 – ما هي بخطرةٍ ( حذفنا ( إلّا ) وجئنا بالباء مع الخبرلتوكيد نفيها فتصبح أقوى في التعبير ).
    ............................
    س * / انفِ الجمل الآتية بما يناسب من أداةٍ ؛ معلّلا
    - يشارك أخوك في السباق الآن : ما يشارك أخوك في الإمتحان ( جئنا بما وأزلنا قرينة الحاضر )
    - محمدٌ مجتهدٌ : ما محمدٌ مجتهدًا ( جئنا بما الحجازية لأنّها تعمل في الجملة الإسمية )
    - إنّ أخاك مجتهدٌ : ما أخوك بمجتهدٍ ( جئنا بما الحجازية والباء مع خبرها لتناسب إنّ التي تؤكد الجملة الإسمية ) .
    .......................................
    س * / لو قلنا : ( ما مات مظلومٌ ) و ( ما ينفعُ الأسدَ الحياءُ من الطوى ) ، فكيف تجعل ما عاملةً عمل ليس وبنفيٍّ مؤكّد ، محافظا على المعنى ؟
    /ج / ما المظلومُ بميتٍ ، ما الحياءُ بنافعٍ الأسدَ من الطوى
    ...........................................
    س * / لو قلنا : ( ما أنا متفوقاً إلّا في الكيمياء ) ( ما أنا إلّا متفوقٌ في الكيمياء ) ؛ تكررت ( ما ) أيّهما عاملة ؟ معلّلا .
    - ما الأولى : عاملة عمل ليس فقد توفرت فيها شروط العمل فنصبت الخبر ( متفوقا ) فالأداة ( إلّا ) لم تتوسط بين معموليها ؛ وتسمى ما الحجازية .
    - ما الثانية : مهملة لم تعمل عمل ليس وبقي الخبر ( متفوقٌ ) مرفوعا لانتقاض نفيها بالأداة ( إلّا )
    .......................................
    س / قال الشاعر : فانظر لنفسك ما حياؤك كاشفًا .. عنك الخمول وصولة الأيامِ
    1 – ما الأثر المعنوي و الإعرابي لأداة النفي أعلاه ؟ موضحا معموليها .
    2 – كيف يمكنك جعل الأداة السابقة بنفيٍ مؤكّد ؟ مع تغيير اللازم .
    ج 1 - ما في قوله ( ما حياؤك كاشفا ) الحجازية التي تعمل عمل ليس لتوفر الشروط .
    - معمولها الأول ( اسمها ) : الضمير المنفصل ( حياؤك ) .
    - معمولها الثاني ( خبرها ) : ( كاشفاً ) منصوب وعلامته الفتحة الظاهرة .
    ج 2 م

    اسئلة الامتحان الشهري للشهر الاول الفصل الثاني لقواعد السادس العلمي 2018 (ب)

    1- نِعْمَ رجلُ القوم الذي يتخطى الصعابَ حليمهم ما نوع فاعل فعل المدح؟
    ج/ اسم ظاهر مضاف ال معرف ب(ال)
    2- نقول: (الحق نِعْمَ مثبت الأقدام)
    ا- عيّن المخصوص بالمدح وأعربه ذاكراً السبب.
    ب- اجعل المخصوص بالمدح يعرب أكثر من وجه.
    ج/ 1- المخصوص بالمدح هو: الحقُّ.
    مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة.لأن المخصوص تقدم على فعل المدح وفاعله.
    2- نِعْمَ مثبت الاقدام الحقُّ.

    3 ياللتغرب أنت بئس الداء واليسرُ عسرٌ والبقاء فناء
    دلّ على المخصوص بالذم. ج/ انت
    4- أعرب ما تحته خط: نِعْمَ الشعارُ الصدق.
    يعرب مبتدا مؤخر او خبر لمبتدا محذوف
    5- نقول: (بئس ما يتصف به المرء النميمة) و(لاحبّذا النميمة)
    ا- الفعل (حبّ) في الجملة الثانية لا تتصل به تاء التأنيث الساكنة علل ذلك.
    لان فاعله مذكر
    ب- (النميمة) في الجملتين انفي الذكر مخصوص الذم. قَدِم ما يصح تقديمه منهما على فعل الذم. النميمة بئس ما يتصف به المرء
    6- وطني في الخليج يسأل عني أين مني مهد الصبا أين مني
    ماذا أفاد التكرار في البيت؟ وبِمَ تحقق توكيد لفظي بالجملة الاسمية

    7- قال تعالى:  وَإِمَّا تُعْرِضَنَّ عَنْهُمُ ابْتِغَاء رَحْمَةٍ مِّن رَّبِّكَ تَرْجُوهَا فَقُل لَّهُمْ قَوْلاً مَّيْسُورًا 
    ا-ما حكم توكيد الفعل بنون التوكيد؟ ولماذا؟ ب- لا تعد (قولا) توكيداً لفعله ما السبب؟
    جائز لانه مسبوق ب ان الشرطية المدغمة ب ما ب- لانه موصوف
    8- العاشقان كلاهما متعتب وكلاهما متغصب متذلل
    كلاهما الواردة في الشطر الأول لا يصح إعرابها توكيداً معنوياً.علل ذلك.
    ج/ يقبل أيّ جواب من الإجابات الآتية:
    1- لأنها مبتدأ أو لأنها مبتدأ ثانٍ.
    2- لأنها الخبر لا يطابق المبتدأ الأول.
    3- لأنه لا يمكن حذفها ولان الحذف يخلّ بالمعنى.

    9- لو قال له: ( اقضِ أنت)، كيف تعرب الضمير المنفصل؟ ولماذا؟
    ضمير رفع توكيد لفظي للضمير المستتر
    10- أيّ أنواع التوكيد يقع في القول الآتي:
    (أنصف أذنيك من فيك فإنما جُعل لك أذنان اثنتان وفم واحد لتسمع أكثر مما تقول). انما بالقصر اثنتان واحد النعت العددي

    س : ( خاص ) قال الشاعر : ألا ليستْ الحاجاتُ إلّا نفوسَكم ..... وليس لنا إلّا السيوفَ وسائلُ
    .
    1 – ورد الاستثناء في كلّ شطر أعلاه ، فما حكم المستثنى في كل جملةٍ ؟ معللًا .
    2 – اجعل الاستثناء الأول بنوع مغاير لما ورد ، ثمّ وجّه حكم المستثنى ، مستدلًا بالقاعدة .
    ج1 : المستثنى الأول : نفوسَكم
    -- السبب : الاستثناء مفرّغٌ ( الكلام غير مثبت والمستثنى منه محذوف ) .
    --- المستثنى الثاني : السيوفَ
    ج2: ليست الحاجاتُ شيئًا إلّا نفوسَكم .
    المستثنى ( نفوسكم ) أصبح يعرب بجواز الوجهين :
    1- مستثنى منصوب ، 2- بدل منصوب تابع للمستثنى منه خبر ليس ( شيئًا )
    للفائدة :
    ................................................. ..........
    س : وزاري : ما راعنا تحتَ الدُّجى شيءٌ ..... سوى شبِه النجومِ بأعينِ الرقباءِ
    .
    - استبدل ( غير ) بـ ( سوى ) ثمّ بيّن حكمها في الإعراب ، ذاكرًا السبب .
    ج : ما راعنا شيءٌ غيرَ شبهِ النجوم ( الإستثناء : غير مثبت تام متصل ) .
    -- غير : يجوز فيها وجهان ، 1- مستثنى منصوب ، 2- بدل مرفوع تابع للفاعل ( شيءٌ )
    .............................
    ..س : وزاري : قال تعالى : ( إنْ أريدُ إلّا الإصلاحَ ما استطعتُ وما توفيقي إلّا بالله )
    - نلمح في الآية الكريمةِ استثناءين ؛ فكيف يمكنك اعراب المستثنى في كل حالةٍ ؟
    الاستثناء الأول : ( إنْ أريدُ إلّا الإصلاح ) ، الاستثناء مفرغ ( الكلام غير مثبت والمستثنى منه محذوف ) والمستثنى (الإصلاحَ) يعرب حسب الموقع في الجملة /مفعول به منصوب للفعل (أريد )
    الإستثناء الثاني : ( بالله ) حسب الموقع لأنّ الإستثناء مفرّغ ( شبه جملة في محل رفع متعلق خبر للمبتدأ ( توفيقي )
    للفائدة :
    .....
    .س : وزاري : أشوقًا و لمّا يمضِ لي غيرُ ليلةٍ .... فكيف إذا خبَّ المطيُّ بنا عشرًا
    .
    اعرب ما تحته خطٍ أعلاه
    - لمّا : حرف نفي وجزم وقلب ، مبني على السكون لا محل له من الإعراب .
    - يمضِ : فعل مضارع مجزوم وعلامته حذف حرف العلة الياء لأنّه معتل به .
    - لي : اللام : حرف جر ، الياء : ضمير متصل مبني في محل جر بحرف الجر .
    - غيرُ : فاعل مرفوع للفعل ر( يمضِ ) وعلامته الضمة الظاهرة وهو مضاف .
    - ليلةٍ : مضاف إليه مجرور وعلامته الكسرة الظاهرة .
    س : وزاري : أ لا كلُّ سمحٍ غيرَك اليومَ باطلُ وكلُّ مديحٍ في سواكَ مضيّعُ
    -- وضّح نوع الاستثناء الوارد في الشطر الأول ، وسمّه ، واذكر السبب .
    ج : الاستثناء ( غير مثبت تامّ متصل ) لأنّ المستثنى من جنس المستثنى منه ( كلّ سمحٍ )
    -- حكم المستثنى ( غيرك ) يعرب بجواز الوجهين
    .......................................
    ..س : وزاري : واللهِ ما أطلَقَكَ إلّا اللهُ ؛ اجعل الاستثناء تامًّا ووجّه حكم المستثنى .
    ج : ما أطلقَك أحدٌ إلّا الله ،
    ....................................
    ..س : وزاري : وما هاج هذا الشوقَ إلّا حمامةٌ ..... دعتْ ساقَ حرٍّ ترحةً وترنّما
    .
    - اجعل الاستثناء في البيت الشعري تامًّا ، ووجه حكم المستثنى
    ج: ما هاج هذا الشوقَ شيءٌ إلّا حمامة ( حمامةً : مستثنى منصوب أو حمامةٌ : بدل مرفوع ]
    الاستثناء : ( غير مثبت تام متصل )
    ..........................
    س : وزاري : قال أحدهم: أ فسمعتني أقول إلّا خيرًا ؟ قال : كذلك ، قال : إيّاهم فارحم ، فقد أقول كلّ شيءٍ إلّا الشتمَ .
    - 1 – في النص استثناءان ، فما نوع الأول ؟
    - 2 – كيف تعرب ( الشتم ) لو أنّك استبدلت بـ ( إلّا ) فعل استثناء مرةً وحرف استثناء مرّةً أخرى
    ج1 : إستثناء مفرغ (الكلام غير مثبت والمستثنى منه غير موجود )
    ج2: أقول كلَ شيءٍ عدا الشتمَ ( الشتمَ : مفعول به منصوب وعلامته الفتحة الظاهرة )
    - أقول كلَ شيءٍ عدا الشتمِ ( الشتمِ : اسم مجرور وعلامته الكسرة الظاهرة )
    ويجوز : أقول كلَّ شيءٍ خلا ( الشتمَ ، الشتمِ )
    ...............................................
    .س : ( خاص ) : أبغدادُ لا أهوى سواكِ مدينةً ..... وما لي عن أمِّ العراقِ بديلُ
    .
    - 1 - وضح حكم المستثنى ؟ اذكر السبب // 2 – كيف تجعل المستثنى بحكم مغايرٍ لما ورد ؟
    ج1 : المستثنى ( سوى ) حكمه ( واجب النصب ) ، السبب : لتقدمه على المستثنى منه ( مدينة )
    ج2 : لا أهوى مدينةً سواك ( الإستثناء : غير مثبت ، تام ، متصل ) ؛ { أعدنا ترتيب الجملة }
    سوى : يجوز فيه وجهان : 1- مستثنى منصوب / 2- بدل منصوب تابع للمستثنى منه ( مدينةً )
    ..............................
    ..س : وزاري : وما يبقى إذاما فنيتم فواللهِ ما شيءٌ – خلا الحبَّ – باقيًا
    - أعرب ما تحته خط أعلاه .
    ج: خلا : فعل ماض جامد مبني على الفتح المقدر ، والفاعل ضمير مستتر وجوبًا تقديره ( هو )
    - الحبَّ : مف

    م ، ولا ينسى ، ولا يخشى ، ولم يفعل .

    4 ـ أن يكون مبنيا للمعلوم .

    5 ـ أن يكون تام التصرف ، غير جامد ، فلا يكون مثل : نعم وبئس ، وليس ، وعسى ونحوها .

    6 ـ قابلا للتفاوت ، أي : أن يصح الفعل للمفاضلة بالزيادة والنقصان ، فلا يكون مثل : مات ، وغرق ، وعمى ، وفني ، ونظائرها .

    7 ـ ألا يكون الوصف منه على وزن " أفعل فعلاء " ، مثل : عرج ، وعور ، وحمر ، وكتع ، وخضر ، فالوصف من الألفاظ السابقة على وزن أفعل ومؤنثه فعلاء فنقول : أعرج عرجاء ، وأعور عوراء ، وأحمر حمراء ، وأكتع كتعاء ، وأخضر خضراء .

    فإذا استوفى الفعل الشروط السابقة تعجبنا منه على الصيغتين المذكورتين مباشرة ، أي : بدون وساطة .

    نحو : ما أطيب الهواء . وأطيب بالهواء .

    وما أعذب الماء . وأعذب بالماء .

    ومنه قوله تعالى : { قتل الإنسان ما أكفره }1 .

    ــــــــــــــ

    1 ـ 17 عبس .

    ومنه قول الشاعر :

    أعظم بأيام الشباب نضارة يا ليت أيام الشباب تعود

    ثانيا ـ أما إذا افتقد الفعل شرطا من الشروط السابقة ، فلا يصح التعجب منه مباشرة ، وإنما نتعجب منه بوساطة على النحو التالي :

    1 ـ إذا كان الفعل زائدا على ثلاثة أحرف ، مثل دحرج ، وبعثر ، وانتصر ، وانكسر ، واستعمل ، واستعان .

    2 ـ أو كان ناقصا غير تام ، مثل : كان ، وأصبح ، وأضحى ، وكاد وأوشك .

    3 ـ أو كان الوصف منه على وزن أفعل فعلاء ، وذلك فيما دل من الأفعال على لون ، أو عيب ، أو حلية مثل : أصفر ، وأعور ، وأهيف .

    فإننا نتعجب من الأفعال السابقة وما شابهها بصورة غير مباشرة ، وذلك بأن نستعين بأفعال مساعدة مستوفية للشروط التي ذكرناها آنفا في الفعل الثلاثي ، ونأخذ منها صيغة " ما أفعله ، أو أفعل به " ، ثم نأتي بمصدر الفعل الذي نريد التعجب منه سواء أكان المصدر صريحا ، أم مؤولا .

    ومن الأفعال المساعدة على وزن ما أفعله : ما أجمل ، ما أعظم ، ما أحسن ، ما أكبر ، ما أصغر ، ما أشد ، ما أكثر ، ما أحب .

    ومنها على وزن أفعل به : أجمل به ، وأعظم به ، وأحسن به ، وأكبر به ، وأصغر به ، وأشدد به ، وأكثر به ، وأحبب به .



    كيفية عملية التعجب :

    1 ـ الفعل المستوفي الشروط . مثل : كرم ، نقول : ما أكرم العرب .

    وأكرم بالعرب .

    ومنه قول الشاعر :

    أعزز بنا وأكف إن دعينا يوما إلى نصرة من يلينا

    2 ـ الفعل المزيد : مثل : تدحرج ، اندحر ، استعمل ، استعان .

    لا يصح التعجب من الأفعال السابقة مباشرة ، وللتعجب منها نتبع الآتي :

    نأتي بفعل مساعد على الصيغة المطلوبة مما ذكرنا في القائمة السابقة ، أو ما شابهها ،

    وليكن الفعل : أعظم ، ثم ، نأتيبالمصدر الصريح ، أو المؤول من الفعل (1) .

    ويتم تركيب الجملة كالآتي :

    ما أعظم تدحرج هذه الصخرة . ما أعظم أن تتدحرج هذه الصخرة .

    وأعظم بتدحرج هذه الصخرة . وأعظم بأن تتدحرج هذه الصخرة .

    ومنه : ما أفضل استعمال السواك . وما أفضل أن تستعمل السواك .

    وأفضل باستعمال السواك . وأفضل بأن تستعمل السواك .

    3 ـ الفعل الناقص . مثل : كان ، وأصبح ، وكاد .

    نتبع في التعجب منه ما اتخذناه مع الفعل المزيد ، فإذا أردنا أن تعجب من الفعل أصبح نقول : ما أجمل إصباح السماء صافية . وما أجمل أن تصبح السماء صافية .

    وأجمل بإصباح السماء صافية . وأجمل بأن تصبح السماء صافية .

    4 ـ وكذلك إذا كان الوصف من الفعل على وزن أفعل فعلاء ، تعجبنا منه بوساطة الفعل المساعد ، والمصدر الصريح ، أو المؤول من الفعل الذي نريد التعجب منه .

    ومن الأفعال التي يكون الوصف منها على أفعل فعلاء :

    حَمُرَ : للدلالة على لون . وعرج : للدلالة على عيب . وهيف : للدلالة على حلية .

    وعند التعجب من تلك الأفعال نقول :

    ما أشد حمرة البلح . وما أشد أن يحمر البلح .

    وأشدد بحمرة البلح . وأشدد بأن يحمر البلح .

    5 ـ وإذا كان الفعل مبنيا للمجهول ، أو منفيا ، تعجبنا من بوساطة الفعل المساعد والمصدر المؤول فقط من الفعل الذي نريد التعجب منه .

    ـــــــــــــــ
    1 ـ المصدر الصريح : ما كان مشتقا من لفظ الفعل مباشرة للدلالة على الحدث .

    مثل : تدحرج : تدحرجا ، اندحر : اندحارا ، استعمل : استعمالا . . .

    والمصدر المؤول : وهو ما كان مكونا من أن المصدرية والفعل المضارع ، أو ما المصدرية والفعل الماضي . نحو : أن يتدحرج ، أو ما تدحرج .



    والفعل المبني للمجهول مثل : يُقال ، يُباع ، يُعاد ، يُساء .

    عند التعجب منه نقول : ما أعظم أن يُقال الحق . وأعظم بأن يقال الحق .

    والفعل المنفي مثل : لا ينسى ، لا يخشى .

    نحو : ما أجمل ألاّ ينسى الرجل وطنه . وأجمل بألاّ ينسى الرجل وطنه .

    6 ـ وإذا كان الفعل غير قابل للتفاوت ، أو جامدا فلا يصح التعجب منه مطلقا .

    لأن الفعل إذا كان معناه غير قابل للتفاوت فإنه لا يصلح للمفاضلة بين الشيئين لا بالزيادة ، ولا بالنقصان ، ولأن الفعل الجامد لا يتصرف ، وما لا يتصرف لا نستطيع أن نأخذ من الصيغة المطلوبة .



    العلاقة بين مكونات صيغتي التعجب :

    الاسئلة الشهرية لامتحان الفصل الثاني الشهر الاول قواعد السادس العلمي2016
    1-قال الشاعر : وانما العلم للنهى عصب والحس في الجسم جاء من عصبه
    ما الناس الا من رواد نجمته وطالبيه وقارئي كتبه
    في البيتين توكيد بالقصر دل عليهمامبينا نوعيهما
    1- انما 2- الاستثناء المفرغ(النفي + الا اداة حصر اداة استثناء ملغاة)

    2-قال تعالى ((قالو لقد علمت مالنا في بناتك من حق))
    في النص جملة توكيدات دل عليها مبينا نوعها

    ج/ 1- (لقد): توكيد بالحرف لام التوكيد ( لام القسم تفيد التوكيد).
    (قد): توكيد بالحرف وهي حرف تحقيق وتوكيد.
    (من): توكيد بالحرف الزائد.

    3-لاجعلن سماء الكفر شاحبة فقد تصبرت حتى لات مصطبر
    وليعلمُنّ غدا ان صاح صائحها ليت الذي اوقد النيران لم يشر
    كيف ترى الفرق بين الفعلين المؤكدين بالنون؟ وما السبب؟
    لو استبدلنا(الان) ب(غدا) فما حكم توكيد الفعل؟
    ج/ لأجعلَنَّ: مبني لعدم وجود فاصل بين الفعل ونون التوكيد.
    وليعلمُنَّ: معرب لوجود فاصل بين الفعل ونون التوكيد (واو الجماعة).
    يمتنع التوكيد
    4-فيا لك من عان لديه تصاغرت جبابر ابدان وعقل ودرهم
    ثمة حرف زائد في الشطر الاول ,ماهو؟ وماذا تعرف عن شروط زيادته؟
    ج/ مِنْ: حرف جر زائد. أحكام زيادته: دخل على نكرة وسبق بتعجب
    5-العاشقان كلاهما متعب وكلاهما متعصبب متذللا
    كلاهما الواردة في الشطر الاول لايصح اعرابها توكيدا معنويا علل ذلك؟
    ج/ يقبل أيّ جواب من الإجابات الآتية:
    1- لأنها مبتدأ أو لأنها مبتدأ ثانٍ. 2- لأنها الخبر لا يطابق المبتدأ الأول.
    3- لأنه لا يمكن حذفها ولان الحذف يخلّ بالمعنى.
    6- وطني في الخليج يسأل عني أين مني مهد الصبا أين مني
    ماذا أفاد التكرار في البيت؟ وبِمَ تحقق
    ج/ أين مني: توكيد لفظي بتكرار الجملة الاسمية.
    7- الله جارك لا تهدف إلى أمل ما إنْ إليه سبيل آخر الأبد
    ماذا يطلق النحاة على(إنْ) الواردة زائدة للتوكيد
    8- أوضح الفرق بين كل تعبيرين أو أكثر تحتهما خط فيما يأتي:
    1- اصبر على الشدائد صبراً 2- صبراً على الشدائد صبراً 1- توكيد بالمصدر
    2- صبراً: توكيد لفظي.
    9- والله ما طلبت أهواؤنا بدلاً منكم ولا انصرفت عنكم أمانينا
    في النص توكيد دل عليه مبيناً نوعه ج/ والله: توكيد بالقسم.

    10
    -أعرب ما تحته خط:
    زرت كلا أخوي ج/ كلا: مفعول به منصوب بالفتحة المقدرة على الألف للتعذر.

    اللام المزحلقة :
    اللام المزحلقة : هي لام الابتداء أصلاً ، لكنها (( تَزَحْلَقَت )) بعد المكسورة عن صدر الجملة كراهية ابتداء الكلام بمؤكِّدَين ، فسُمِّيت بذلك ، وهي حرف للتوكيد مبني ٌ على الفتح لا محل له من الإعراب .
    تدخل على خبر إنَّ
    نحو : إن محمدا لصادق ..
    وقوله تعالى : { إِنَّ رَبَّكَ لَسَرِيعُ الْعِقَابِ }. .
    وتدخل على خبر " إنَّ " إذا كان فعلا مضارعا ، أو ظرفا ، أو جارا ومجرورا .
    مثال دخولها على المضارع قوله تعالى : { إِنِّي لَيَحْزُنُنِي أَن تَذْهَبُواْ بِهِ } .
    ومنه قول أبي صخر الهذلي :
    وإذا استطعنا ان نفصل بين التوكيدين بشبه جملة مثلا لا تعود مزحلقة مثل : " إن فى ذلك لعبرة لمن يخشى"حيث دخلت لام التوكيد على اسم إن لكنه مفصول عن إن فلا تسمى هنا مزحلقة.

    الموضوعُ هوَ:(ما)الزائدة
    وهي التي اذا حذِفَتْ مِنَ الكَلامِِ
    يبقى معناهُ مُستَقيماً.


    .........................
    اولاً/تُزادُ بَعدُ(اِذا)مثال
    (اِذا ما ) سافَرت َلَقيتَ خيراً
    ........................
    ثانياً/تُزادُ بَعدَ ( متى ) اسمَ الشرطِ الجازم ( متى ما ) تُحتَرِمْ يحترمْكَ الناسُ


    ..........................
    ثالثا/تكونُ زائدة بينَ( الجارِّ والمجرورِ ) (عماَّ ) قريب ستاخذ نتيجتكَ أو قول الله
    (فَبِما ) رحمةٍمنَ الله لِنتَ لهم
    رابِعاٌ /تُزادُ بعد هاتَنِ الكَلِمَتينِ
    قَليلاً ما أكرَمك
    كثيراً ما قرأت


    خامِساٌ/تزاد في( لا سيّما )
    سادساً/تُزادُ بينَ الصّفةِ والموصوفِ قال الله :((اَنْ يَضرِب(َ مَثَلاٌ ما) بَعوضة
    ...........................
    سابعاً/
    تُزادبينَ كي الناصب المصدري
    والفعل المضارع المنصوب
    يُريدُ (كيما ) يتبعني مهند
    ..........................
    ثامنا/ تُزادُ بَعْدَ انتهاء ِ الغايةِ
    جئتُ لامرٍ ما


    ..........................
    ملاحظة /جاءت (ما )زائدةٌ في هذهِ الجُمَلِ كلها



    َولها مواضع اخرى موجودة عندكم في الدفتر بموضوع التوكيد

    منقول من
    النحو العربي
    هام لكل المراحل : كيف تعرب . كل الثوابت الاعرابية بطريقة سهلة ومنسقة

    لكل دراسي العربية مقال مهم جديد يجمع كل الثوابت الاعرابية

    1- نكرة + نكرة = نعت مفرد : - هند طالبة مجتهدة.

    2- معرفة + معرفة = نعت مفرد: - يحترم الاستاذ الطالب المتفوق.

    3- نكرة + معرفة = مضاف اليه : - لن يفر المذنب من قبضة القانون.

    4- معرفة + نكرة = حال مفردة: - جاء أحمد راكباً.

    5- اسم اشارة + معرف بأل غير متصرف: بدل مطابق - شاهدت هذا الرجل.

    6- اسم اشارة + معرف بأل متصرف:نعت مفرد. - نجح هذا المجتهد.

    7- اسم اشارة + نكرة = خبر : - هذا رجل كريم.

    8- أيها ، أيتها + معرف بأل متصرف: نعت مفرد - يأيها الناجح

    9- أيها ، أيتها + معرف بأل جامد = بدل مطابق - يأيها الرجل

    10- إذا كانت الجملة الفعلية اسم معرفة + اسم نكرة : يعرب الاسم الثانى حالاً منصوباً.
    ( جاء الطفل مسروراً).

    11- إذا كانت الجملة اسمية اسم معرفة + اسم نكرة :يعرب الاسم الثانى خبر .
    ( هذا الطفل مسروراً).

    12- حرف نداء + اسم اشارة + معرف بأل = نعت - ياهذا الطالب.

    13- معرف بأل +اسم اشارة = نعت راجع القواعد هذه

    14- علم أو معرفة بأل + اسم موصول = نعت - قابلت الطالب الذى نجح.

    15- نكرة + اسم موصول = مضاف اليه - كل من عليها فان.

    16- إنما + الاسم المعرف = ميتدأ إنما الأمم الأخلاق.

    17- إذا تقدم الجار والمجرور أو الظرف فى أول الجملة الاسمية يعرب خبراً مُقدماً.
    " من المؤمنين رجال صدقوا ماعَهدوا الله عليه"

    18- الاسم الواقع بعد الكلمات الاتية يعرب مضافاً اليه ( كل – كلا – كلتا – نفس – عين – بعض –
    سوى – نحو أثناء – خلال – لدى – تلو – أى – عند – مثل – عبر – بين – بن – أب – أخ – فو – ذو – حم – " وفوق كل ذى علم عليم".

    19- الاسم الواقع بعد الظرف ( زمان – مكان ) يعرب مضافاً اليه- قابلت صديقى بعد صلاة العشاء
    أمام المسجد.

    20- الفعل المضارع ينصب إذا سُبق بأداة نصب ( أنْ – لنْ – كى – حتى – لام التعليل – فاء السببية
    – واو المعية – لام الجحود – إذنْ ).

    21- الفعل المضارع يجزم إذا سُبق بأداة الجزم ( لم – لما – لام الأمر – لا الناهية) وإذا سُبق بأداة
    شرط جازمة لفعلين ( إنْ – منْ – مهما – متى – أين – أينما – حيثما – أيان – أى )
    - لم ينجح المهمل.

    22- علامات جزم الفعل المضارع هى( السكون – حذف النون – حذف حرف العلة).
    - يجزم المضارع بحذف حرف العلة إذا كان معتل الآخر.
    - يجزم المضارع بالسكون إذا كان صحيح الآخر ولم يتصل به ضمير.
    - يجزم بحذف النون إذا كان من الافعال الخمسة.

    23- الأفعال الخمسة هى كل فعل مضارع اتصلت به واو الجماعة- المسلمون يطبقون الشريعة.

    ترفع الأفعال الخمسة بثبوت النون ألف الاثنين - الساعيان فى الخير لن يندما.
    وتنصب وتجزم بحذف النون ياء المخاطبة - يافاطمة لاتهملى واجبك.

    24- أى ضمير يتصل باسم معرب يعرب ضمير مبنى فى محل جر مضاف اليه
    – أعطيت الطالب حقه حق _ الهاء.

    25- أى ضمير يتصل بفعل يعرب ضمير مبنى فى محل رفع فاعل ماعدا كاف الخطاب
    - هاء الغيبة – ياء المتكلم فتعرب ضميراً مبنياَ فى محل نصب مفعول به – فهمت النحو –
    فهمنا النحو – شاهدت أمل – فاطمة يحبها الجميع.

    26- اسم تفضيل + اسم نكرة منون منصوب = تمييز منصوب – محمد أعظم خُلقا.

    27- الاسم الواقع بعد الأعداد – كنايه الأعداد – كم الاستفهامية – كم الخبرية – الوزن – الكيل
    – المسافة = تمييز كم يوماً فى الاسبوع.

    28- الاسم النكرة الواقع بعد فاعل = تمييز - زرعت فداناً قطناَ.

    29- العداد 11:99 تمييزها مفرد منصوب – القرآن ثلاثون جزءاً، وسائر الأعداد تمييزها

    مفرد مجرور أو جمع مجرور - فى الجنيه مائة قرش.

    30- كلمة مع " تعرب ظرفاَ ومابعدها يعرب مضافاَ اليه وكلمة معا تعرب حالاَ منصوب بالفتحة.
    يد الله مع الجماعة - ينبغى أن نقف معاً ضد اسرائيل.

    31- مواقع إعراب كلمة " كيف " أ- كيف + فعل تام = فى محل نصب حال كيف جاء محمد.
    ب- كيف + اسم أوضمير منفصل = فى محل رفع خبر مقدم كيف حالك؟كيف أنت؟
    ج- كيف + فعل ناقص = فى محل نصب خبر مقدم كيف كان محمد؟

    ** تعرب كيف نائب عن المفعول المطلق **
    " قال تعالى ألم تر كيف فعل ربك بأصحاب الفيل" ، .... ألم تر كيف ضرب الله مثلاً".

    32- " مُذُ ، منذ " + اسم مجرور = مضاف اليه - مارأيته منذ يومين.

    33- الجملة الواقعة بعد" إذا ، إذ ، حيث – حين _ يوم " تكون فى محل جر بالاضافة.
    ( جلست فى المسجد حيث يجلس قارىء القرآن)

    34 - الأسماء الآتية تعرب حالاُ أولاً – ثانيا – الخ – مادياُ – سياسياً – عوضًا – بدلاً – سهوًا – عمداً
    – دائماً – جميعاً – معاً – وحدك – وحده – وحدها – أجمعين – عامة - قاطبة - كافة - سوياَ.

    35- الاسماء الآتية تعرب مفعولاً مطلقاً لفعل محذوف سبحانه – خصوصًا – عمومًا – أيضًا – مثلاً-
    حقًا – لبيك – سعديك – شكراً – عفوا.

    36- كلمة حثيثًا ، جدًا – كثيرًا تعرب نائبًا عن المفعول المطلق. كلمته كثيرًا.

    37- ينوب عن المفع

    ث أو عجمى زائد على ثلاثة أحرف أو منتهى بألف ونون
    والعلم المركب تركيبًا مزيجًا " بورسعيد " أو وزن الفعل أو وزن فعل فاطمة – إبراهيم – سلمى
    – رمضان – أحمد – عمر – بعلبك"

    8- تمنع من الصرف كل صفة على وزن فعلان أو وزن أفعل عطشان – أعظم – أقوى.

    9- جميع أسماء الأنبياء ممنوعة من الصرف " يوسف – يعقوب – يونس – آدم – اسماعيل " ماعدا
    " محمد – صالح – هود – نوح – لوط ".


    10- صيغة منتهى الجموع وهى كل جمع تكسير أو على ألفه حرفان أو ثلاثه وهى ممنوعة من
    الصرف " دراهم – مدارس – دنانير – قناديل ".

    11- الكلمات " آحاد – موحد – ثناى – مثنى – عشار – معشر – أُخرج أخرى " ممنوعة من
    الصرف.

    12- اسم الفاعل من الثلاثى على وزن " فاعل – عامل – قاتل – ناصر " ومن غير الثلاثى مُ
    + كسر ماقبل آخره " مُطيع – مُستمع ".

    13- اسم المفعول من الثلاثى على وزن " مفعول – منصور – مسرور – منشور " ومن غير
    الثلاثى مُ + فتح ماقبل آخره " مًصطفى – مُنتقى – مُرتجى".

    14- صيغ المبالغة خمسة أوزان فعول – غفور ، فعيل ، رحيم ، فعّال : غفار ، مفعال : معطاء ،
    فَعِل : حذِر.

    15- المقصور اسم معرب آخره ألف لازمة مفتوح ماقبلها " رضا – فتى – كبرى – مصطفى –
    مستشفى – " ويعرب بحركات مقدره رفعًا ونصبًا وجرًا.

    16- المنقوص : اسم معرب آخره ياء لازمة مكسور ماقبلها " المحامى – الساعى – القاضى".

    17- الممدود : اسم معرب آخره همزة مفتوح ماقبلها " سماء – ضياء – صفاء ".

    ول المطلق لصفته – عدده – الاشارة اليه – مرادفه- نوعه – ضميره – كل –
    بعض – غاية – جميع – كل اسم أضيف الى المصدر .
    " فاجلدوا كل واحد منهما مائة جلده ".

    38- " خصوصًا – خاصة " يعربان مفعولاً مطلقاً لفعل محذوف تقديره أخص والاسم الواقع بعدها
    يعرب مفعولاً منصوبًا وإذا جاءت فى نهاية الجملة أعربتها حالاً منصوبه – أحب الرجال
    خصوصًا الصادقين – أحب الرجال الصادقين خصوصًا.

    39- كلمة بخاصة جار ومجرور فى محل رفع خبر مقدم والاسم الواقع بعدها يعرب مبتدأ مؤخر
    مرفوع وإذا جاءت فى آخر الجملة تعرب حالاً شبه جملة- أحب الرجال بخاصة محمد. ،
    أحب الرجال الصادقين بخاصة.

    40- الاسم الواقع بعد ( متى – أين – كيف ) يعرب مبتدأ مؤخر وأسماء الاستفهام تعرب خبرًا مقدمًا
    – أين الكتاب؟

    41- يجب تقديم الخبر على المبتدأ إذا كان فى المبتدأ ضمير يعود على الخبر – فى المدرسة
    تلاميذها.

    42- الكلمات ( ثم ثمه – هنا – هناك ) تعرب ظروف مكان مبنية فى محل رفع خبر مقدم والاسم
    بعدها يُعرب مبتدا مؤخر - ثم خلاف بينى وبيتك ، هنا القاهرة.

    43- الاسم الواقع بعد " لولا " يعرب مبتدأ وخبره محذوف وجوبًا تقديره موجود.

    44- الكلمات " لعمرك – لعمرى – يمين الله – أيم الله " وكل مايدل على القسم تعرب مبتدأ وخبره
    محذوف – يمين الله لآحافظن على الصلاة.

    45- الاسم الواقع بعد ( خلا – عدا – حاشا ) إما أن يعرب اسمًا مجرورًا وهذه الكلمات حروف جر ،
    وإما مفعولاً به وتكون هذه الكلمات أفعالاً ماضية" – جاء الطلاب من الرحلة خلا أسامة.

    46- الاسم الواقع بعد( ماخلا- ماعدا – ماحاشا) يعرب دائمًا مفعول به منصوب – نجح الطلاب
    جميعًا ماعدا أسامة.

    47- عند السؤال ب ( ألم – ألن – أما – ألا – أليس ) تكون الاجابة فى الاثبات ب ( بلى ) وفى النفى
    بـ (نعم ) + أداة النفى : ألم تسافر ؟ الاثبات : بلى أسافر. النفى : نعم لم أسافر.

    48- الفعل + المصدر = مفعول مطلق منصوب ( اصبر يامؤمن صبرًا جميلاً).

    49- المصدر بدون الفعل يعرب حسب موقعه فى الجملة ( الصبر على المكاره واجب ).

    50- حروف الجر الأصلية هى ( منْ – على – فى – الباء – الكاف – اللام ) ومايليها مضاف اليه.

    51- رب + نكرة = مبتدأ مرفوع بالضمة المقدرة منع ظهورها حركة حرف الجر الزائد – رب
    ضارة نافعة.

    52- الأفعال ( كسا – ألبس - منح – منع – أعطى – ظن – خال – حسب – زعم – جعل – رأى –
    - وجد – علم – وهب – أخذ– حول) تنصب مفعولين ( جعل الله الجنة دار المتقين).

    53- الجمل وأشباه الجمل بعد النكرات صفات وبعد المعارف أحوال _ جاء رجل خلقه عظيم – جاء
    الرجل خلقه عظيم ).
    " أهلاً وسهلاً ومرحبًا : تعرب مفعولاً به لفعل محذوف والتقدير حللت أهلاً ونزلت سهلاً.

    54-دائمًا – أولاً – ثانياً – ثالثاً – أخيراً – معاً – خاصةً – عامةً – جميعًا - سهوًا –
    سويًا : تعرب حالاً منصوبة . جئنا معًا – نذاكر سويًا – ذاكرت النحو أولاً.

    56- مواقع اعراب كلمة كل :أ- اسم + كل + ضمير = توكيد معنوى.
    ب- كل + كلمة تدل على الزمن = ظرف زمان ومابعدها مضاف اليه.
    ذاكر النحو كل يوم.

    57- مواضع إعراب التمييز

    أ- ألفاظ المقادير + كلمة نكرة = تمييز ( اشتريت كيلو تفاحًا ).

    ب- ألفاظ الأعداد وكناياته + كلمة نكرة = تمييز. ( سخرها عليهم سبع ليال وثمانية أيام حسومًا)

    ج- كلمة على وزن أفعل + كلمة نكرة ( أعظم البلاد قوة).

    د - أسلوب المدح والندم نعم ، بئس + نكرة = تمييز( نِعمَ خلق الصديق).

    هـ- صيغة التعجب ماأفعل ، أفعل بـ + نكرة = تمييز( ماأجمل القاهرة مدينة ).

    و- كلمة كفى + كلمة نكرة = تمييز (كفى بالله وكيلاً).

    ز- اسم منسوب + نكرة = تمييز ( خالد مصرى أبًا ).

    ح- فعل على وزن فَعُلَ + كلمة نكرة = تمييز. ( كبرت كلمة تخرج من أفواههم).

    1- الكلمات " اثنان – اثنتان – كلاهما – كلتاهما " اسماء ملحقة بالمثنى فتعرب إعرابه رفعًا ونصبًا
    وجرًا بالياء بشرط اتصالها بضمير.

    2- الكلمات " عالمون – بنون – سنون – أهلون – أولو – ذوو – عشرون – ثلاثون – أربعون –
    خمسون وستون وسبعون وثمانون وتسعون " أسماء ملحقة بجمع المذكر السالم وتعرب إعرابه
    رفعًا بالواو ونصًا وجرًا بالياء.

    3- تحذف نون المثنى ومايلحق به وجمع المذكر السالم ومايلحق به عند الاضافة وكذلك التنوين من
    المفرد وجمع التكسير وجمع المؤنث السالم " يابنى آدم خذوا زينتكم عند كل مسجد".

    4- أولات وأخوات وكل جمع مؤنث سالم سمى به المفرد " عرفات – بركات – عنايات " يلحق
    بجمع المؤنث السالم فترفع بالفتحة وتنصب وتجر بالكسرة.

    5- أسماء الأفعال لها صورة واحدة مع المفرد والمثنى والجمع إلا إذا اتصلت بكاف الخطاب
    فالكاف تطابق المخاطب
    اسم فعل ماضى " شتان – سرعان – هيهات ".
    اسم فعل مضارع " أفٍ – آه – وها – وى".
    اسم فعل أمر " حى – هلموا – آمين – صه – مه – عليك – مكانك – بله – دونك ".

    6- الممنوع من الصرف لاينون يرفع بالضمة وينصب بالفتحة ولايجر بالفتحة إلا إذا كان مضافًا أو
    معرفًا بأل.

    7- يمنع من الصرف كل اسم علم مؤن

    مقدمات عامة : (( تصلح لأي موضوع إنشائي )) .

    1ــــ ولدنا في هذه الدنيا وقد كتبت لنا الاقدار وكتبت لنا الامال وكتبت لنا الاجال ورغم كل هذا نبكي على الايام التي راحت نبكي على السنين التي مضت نبكي على الاحلام التي انتهت قطار العمر يمشي ونحن على رصيف الوهم واقفون تساقطت اوراق العمر في الفصول الاربعة ولم يبق الا دموع احرقها الزمن فلا اعرف من اين ابدا والى اين سانتهي ها انا اكتب وقد شلت يدي وجف حبر قلمي وعجز اللسان عن التعبير ، اني اكتب كلمات يرى من ثناياها حساسية قلبي وشفافية مشاعري الجميلة .

    2ــــ ما أعذب الكلمة عندما تخرج من القلب وما احلاها عندما تكون صادقة معبرة عما يعتمل فيها من حب وتفاؤل وأمل تترجم عن الحياة الحرة التي تداعب جدائل الشمس وتحتضن نسيم الصباحات الندية بهذه الإنطلاقة فأني أكتب لك أيها القارئ اللبيب كلمات يرى من ثناياها حساسية قلبي ودفئ مشاعري فأحببها الى قلبك كلمات تصافح مقلتيك لتورق بينهما شذى وعطرا نديا وثمرا طيب المذاق فلك أكتب لأنك تستحق أن تقرأ كلماتي ......

    3ــــ قبل الولوج في الموضوع اعلاه وقبل ان اسبر غوره لاصل الى قاعدة لا بد لي من ان اكبح جماح قلمي لاجعله في طواعية تامة لما اريد ولكي ينصب حداده على هذه الورقة التي لابد لها ان تتحول الى سواد حين يجري عليها حبر هذا القلم هذا هو قلمي بدأ يتحرك متلهفا لملاقاة اسطر هذه الورقة

    4ــــ تدور العيون متطلعة إلى أصدق ما يمكن للقلم ان يعبر عنهُ.. ولا أظنُ أن هذهِ الدقائق القليله المتعلق بها المستقبل المنتظر.. تمنحُني القدرة والأمل لكي أختار الألفاظ و التعابير المناسبة لخلق موضوع يتلاءم مع الفكرة المراد الكتابة عنها..وبعد صبر وتأمُل لمعنى النص.. وجدت كلماته صداها في الضمير و الروح.. فتبعُث في نفسي وانا ملئ طاقة لرسم أعذب صوره عن الإحساس الذي ظل يداعب الوجدان حتى وجد ضالته لكتابة موضوع عن .

    5ـــ يا واحة الألفاظ سرتُ بين زهور حروفك الجميلة علَّني أقطف وردة تحمل بين أوراقها جملاً أصيِّرها معاني تجسد ما في القلب من أحلام وردية وآمال تكاد أن تمتد بعباراتها نحو آفاق الأمنيات البعيدة ، ترسم بين أجفانها أطيافاً تكاد أن تلامس النجم في تحقيق واقعها الأرحب الذي تجسد من خلال كلمات منمقة سطرتُها بين سطور هذه الورقة البيضاء لتجسد ما احتوى إنشائي هذا من معانٍ وعبارات تعكس ما احتواه هذا الموضوع الشيق الذي يتباهى به قلمي
    في الغوص بأعماقه للإحاطة بذلك المحتوى الذي تضمنه هذا الموضوع .

    مقدمة إنشاء عن الوطن :
    من إشراقات وطننا الجميل ومن فضاءات هذا الخلود الدائم ، استمد من عنفوان الكلمة معنى العشق الدائم ..
    لله درك يا وطن العطاء وانت تمشط خي