منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع ماعظم صبركِ سيدتي

  1. بواسطة الربيعي

    خطبهالسيده زينب في مجلس يزيد لعنه الله هذه متن خطبة السيدة زينب إبنة أمير المؤمنين سلامالله عليهما حين أخذت مسبية إلى مجلس الطاغية يزيد بن معاوية لعنهما الله الحمدلله رب العالمين، وصلى الله على رسوله وآله أجمعين، صدق الله سبحانه كذلك يقول (ثمكان عاقبة الذين أساءوا السوأى أن كذبوا بآيات الله وكانوا بها يستهزئون) أظننت يايزيد حيث أخذت علينا أقطار الأرض وآفاق السماء فأصبحنا نساق كما تساق الأسارى أنبنا على الله هواناً وبك عليه كرامة وأن ذلك لعظم خطرك عنده فشمخت بأنفك ونظرت فيعطفك جذلان مسرورا حيث رأيت الدنيا لك مستوثقة والأمور متسقة وحين صفا لك ملكناوسلطاننا؟!! فمهلاً مهلاً، أنسيت قول الله عز وجل (ولا يحسبن الذين كفروا إنمانملي لهم خير لأنفسهم إنما نملي لهم ليزدادوا إثماً ولهم عذاب أليم؟!، أمن العدليا ابن الطلقاء تخديرك حرائرك وإماءك وسوقك بنات رسول الله سبايا قد هتكت ستورهنوأبديت وجوههن، تحدو بهن الأعداء من بلد إلى بلد، ويستشرفهن أهل المناهل والمناقلويتصفح وجوههن القريب والبعيد والدني والشريف، ليس معهن من رجالهن ولي ولا منحماتهن حمي، وكيف ترتجي مراقبة من لفظ فوه أكباد الأزكياء ونبت لحمه من دماءالشهداء، وكيف يستبطأ في بغضنا أهل البيت من نظر إلينا بالشنف والشنآن والإحنوالأضغان ثم تقول غير متأثم ولا مستعظملأهلوا واستهلوا فرحا ثم قالوا يا يزيد لاتشلمنحنيا على ثنايا أبي عبد الله سيد شباب أهل الجنة تنكتها بمخصرتك، وكيف لاتقول ذلك وقد نكأت القرحة واستأصلت الشأفة بإراقتك دماء ذرية محمد صلّى الله عليهوآله ونجوم الأرض من آل عبد المطلب، وتهتف بأشياخك زعمت أنك تناديهم ، فلتردنوشيكاً موردهم ولتودن أنك شللت وبكمت ولم تكن قلت ما قلت وفعلت ما فعلت.اللهم خذلنا بحقنا وانتقم ممن ظلمنا واحلل غضبك بمن سفك دماءنا وقتل حماتنا.فوالله ما فريتإلا جلدك، وما حززت إلا لحمك ولتردن على رسول الله صلّى الله عليه وآله بما تحملتمن سفك دماء ذريته وانتهكت من حرمته في عترته ولحمته حيث يجمع الله شملهم ويلمشعثهم ويأخذ لهم بحقهم (ولا تحسبن الذي قتلوا في سبيل الله أمواتاً بل أحياء عندربهم يرزقون) وحسبك بالله حاكماً وبمحمد صلّى الله عليه وآله خصيماً وبجبرئيلظهيراً، وسيعلم من سوّل لك ومكنك من رقاب المسلمين، (بئس للظالمين بدلا)، وأيكم(شر مكاناً وأضعف جندا) ولئن جرّت عليّ الدواهي مخاطبتك إني لأستصغر قدرك واستعظمتقريعك واستكثر توبيخك، لكن العيون عبرى والصدور حرّى.ألا فالعجب كل العجب لقتلحزب الله النجباء بحزب الشيطان الطلقاء، فهذه الأيدي تنطف من دمائنا والأفواهتتحلب من لحومنا، وتلك الجثث الطواهر الزواكي تنتابها العواسل وتعفرها أمهاتالفراعل، ولئن اتخذتنا مغنماً لتجدنا وشيكاً مغرماً حين لا تجد إلا ما قدمت، وماربك بظلاّم للعبيد، فإلى الله المشتكى وعليه المعوّل.فكد كيدك واسع سعيك وناصبجهدك، والله لا تمحو ذكرنا ولا تميت وحينا ولا تدرك أمدنا، ولا يرحض عنك عارها،وهل رأيك إلا فند، وأيامك إلا عدد وجمعك إلا بدد، يوم ينادي المنادي (ألا لعنةالله على الظالمين).فالحمد لله الذي ختم لأوّلنا بالسعادة والمغفرة ولآخرنابالشهادة والرحمة، ونسأل الله أن يكمل لهم الثواب ويوجب لهم المزيد ويحسن عليناالخلافة إنه رحيم ودود، وحسبنا الله ونعم الوكيل
  2. بواسطة Rose

    شكرا جزيلا لك اخي على الطرح
  3. بواسطة Abo Al-hassan

    شكرا جزيلا لك في ميزان الحسنات
  4. بواسطة علاوي الاسدي

    ​طرح في قمة الاهمية شكرا لك اخي العزيز
  5. بواسطة نسيم العراق

    شكرا للأخ أبو مهند للطرح الرائع.