منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع نوزيما النحل

  1. بواسطة نسيم العراق

    طاعون النحل , نوزيما النحلنوزيما النحل :
    مرض معد التهابي يصيب النحل البالغ و يسمى أيضا( طاعون المعي المتوسط من جهاز الهضم) و هو من أهم (5) أمراض تصيب النحل في العالم و ينتشر بصورة خاصة في المناطق ذات الشتاء الطويل و البارد و يحدث في نهاية الشتاء و اوائل الربيع
    [صورة]
    العامل المسبب : وحيد خلية ( protozoa ) ينتمي إلى مجموعة تدعى البوغيات من عائلة Nosematidae و الاسم العلمي له
    هو

    Nosema apis zander
    [صورة]
    و هو متعض بيضاوي الشكل , لونه لؤلؤي لامع , يبلغ طوله ( 2- 5 ) ميكرون و عرضه من 1-3 ميكرون , جدرانه ثلاثية الطبقات و مقاومة جدا و يلتف داخلها البوغ على شكل حلزون , و تبلغ دورة الحياة من ( 7- 10 ) أيام , و لايتم التطور إلا داخل جسم النحلة .

    طرق العدوى : تحدث العدوى من الأبواغ التي تعيش بحالة كمون سواء في البراز الملوث او بالعسل الملوث أو النحل المصاب نفسه , ثم تنشط عندما تتهيأ الظروف المناسبة لها .
    و من أهم طرق العدوى :

    - السرقة بين النحل و أثر الغزوات التي تقوم بها الشغلات في الطوائف السليمة على بعض الطوائف المصابة

    - التطريد و التقسيم من الخلية المصابة

    - ضم طوائف سليمة إلى طوائف مصابة او غدخال إطارات من خلايا مصابة لخلايا سليمة .

    - الطقس السيء الذي يمنع النحل من السروح

    - الذكور التي تنتقل من خلية لأخرى

    - التغذية الملوثة و خاصة التغذية الخارجية

    - الشغالات الضالة التي تخطأ خلاياها

    - اداوت و عدة النحال و لباسه

    أعراض الإصابة بالنوزيما :

    - طيران صعب لعدة امتار ثم سقوط على الأرض و ذلك لإنتفاخ حلقات البطن

    - قفز الشغالات امام الخلايا و هي واهنة

    - مشاهدة نحل زاحف على الأرض

    - اجنحة غير متشابكة و متباعدة مع رجفان يشبه الشلل

    - هجرة الشغالات الكبيرة و يلاحظ كثرة في الحضنة و قلة في الشغالات

    - يقل جمع الغذاء و يزداد استهلاك العسل مع سوء هضمه

    - تلوث جدران الخلايا و ألواح الطيران و اقراص الشمع ، مع بخات برازية دائرية صغيرة فاتحة اللون او بقع برازية حليبية إلى بنية قاتمة على لوح الطيران

    - ضعف الحضنة بسبب تأثير المرض على الغدد المفرزة للغذاء الملكي

    - امتلاء المستقيم بسائل يحتوي على جراثيم المرض مما يؤدي إلى خروج البراز بشكل لا إرادي مسببا التلوث من جديد

    - تراجع في تكوين الحمض النووي الريبي RNA إذا انه له علاقة بتركيب البروتين بجسم النحلة .

    - يؤثر المرض على مبايض الملكة و نلاحظ ضعفا في انتاج الحضنة ووضع بيض غير ملقح
    - في حالة الإصابة الشديدة تموت الملكة و نلاحظ كثرة حالات الإحلال .

    التشخيص :

    التشخيص الأولي : و يتم عن طريق ملاحظة الأعراض المذكورة قبل قليل

    التشخيص المخبري : يتم بجذب القناة الهضمية من مؤخرة البطن باستخدام ملقط و تفحص المعدة , فيلاحظ ان لون المعي المتوسط رمادي او أبيض و المعدة منتفخة خالية من التجعدات و ذلك في حال الإصابة
    [صورة]
    اما إذا كانت المعدة سليمة فإن لونها يكون اسمر مصفر و تظهر التجعدات واضحة عليها
    [صورة]
    و اذا هرس جزء من المعدة في قليل من الماء و فحصت نقطة تحت المجهر نشاهد ابواغ النوزيما البيضاوية السكل و اللؤلؤية اللون بطول (1-5) ميكرون و عرض ( 1- 2) ميكرون

    الوقاية :

    - اختيار الموقع المناسب للمنحل بحيث يكون مشمسا و جافا و محميا من الرياح

    - منع حدوث السرفة بين الطوائف و ذلك بالمحافظة على توازن قوة الطائفة

    - ردم البرك و المستنقعات القريبة من المنحل أو الإبتعاد عنها

    - الماء و الغذاء النظيفان

    - التعقيم الدوري للأدوات و اللباس و الخلايا الخشبية

    - التشتية الجيدة و تدفئة الطوائف

    - لدى استيراد الملكات يجب ان تحمل شهادة صحية تثبت خلو المنطقة من المرض بمحيط قطره (15) كم و على مدى ثلاث سنوات و الكشف على الشغلات المرافقة للملكة في القفص و التأكد من خلوها من الأمراض لأنها عائل هام في انتقال المرض على نطاق واسع


    المعالجة الدوائية :

    و تتم باستخدام الفوماجيلين و اسمه التجاري فيوميديل ب

    تحتوي الزجاجة على 35 غ منها منها 0,5 غ مادة فعالة فقط
    تضاف الى قليل من الماء الفاتر ثم تحل في 25 ليتر من المحلول السكري بتركيز 50بالمية للطوائف المتوسطة
    و في 12 ليتر من المحلول للطوائف الضعيفة
    الكميات السابقة تعطى 8 مرات بفاصل اسبوع و بمعدل
    1 ليتر للخلية القوية
    3\4 لتر للخلية المتوسطة
    1\2 لتر للخلية الضعيفة

    - يمكن استخدام نبات الشيح بشكل مسحوق

    بمعدل ( 5- 10 ) غ\ل محلول سكري تركيزه 1\1 حيث يغلى مسحوق النبات كاملا بالماء ثم يضاف السكر و تغذى الطوائف ( 3-5) مرات بفاصل زمني اسبوع و بمعدل ( 0.25-0.5 ) لتر تبعا لقوة الخلية .

    ملاحظات :

    يمكن رش المحلول السكري على جدران الخلية و الاطارات

    تمكن الدواء من التحكم من المرض و يقلل نسبة النفوق في المناحل المصابة لكن :
    الدواء لايستأصل المرض لأنه لا يؤثر على الأبواغ الكامنة و يؤثر فقط على اشكال الطفيل التي تخرج من داخل معدة الشغالة

    - يجب الانتباه لكي لايسخن الدواء لدرجة حرارة تزيد عن 50 مئوية

    - لايجوز تقديم هذه المادة خلال الصيف او بموسم جني العسل

    - فعالية الدواء تقل بعد حله لذلك يفضل تحضير كميات تكفي لمعالجة عدة ايام فقط

    - في حال الإصابة الشديدة جدا ننصح باعدام و حرق الخلايا
  2. بواسطة أمہأرجہيہ

    شكرا ع الموضوع المفيد
  3. بواسطة نسيم العراق

    عفوا نورتينا يامشرفتنا
  4. بواسطة كرار الجبوري

    شكرا على الموضوع القيم
  5. بواسطة نسيم العراق

    عفوا أخي كرار منور
  6. بواسطة ♥ تـرانـيـم مـلائـكـيـة♥♫

    طرح مفيد
    نفعنا الله واياكم به
    وردي
    [صورة]
  7. بواسطة نسيم العراق

    منوره موضوعي ترانيم..شكرا لحضورك