منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع اقوال اعجبتنى

  1. بواسطة احمد الملك

    [صورة]أجمع العارفون بالله على أن ذنوب الخلوات هي أصل الانتكاسات، و أن عبادات الخفاء هي أعظم أسباب الثبات .أبن القيمإن أخطأت ، فهذه بعض سمات الخلق ، و إن عفوت ، فهذا قبس من صفات الخالقالكسندر بوبحتى وانت في خضم الحياة العمل الجماعي هو ما ستتذكره. ستنسى الافعال ، والنجاحات،والنتائج ، لكنك لن تنسى ابدا الفريق الخاص بكديبرا ميليرلا شيء يتغير.. بل نحن الذين نتغيرهنري ديفيد بتورولا تنفصل أبدا عن أحلامكفعندما تذهب أحلامك ، قد تكون لازلت موجودا ، لكنك توقفت عن العيشمجهوللكي تتخاطب مع الآخرين بطريقة فعالة يجب عليك أن تدرك أننا جميعا مختلفون في الطريقةالتي نفهم بها العالم ونستخدم هذا الفهم كدليل يرشدنا إلى الاتصال بالآخرينأنتوني روبينزمن الأمور الطريفة في الحياة أنك إذا لم ترضى سوى بالأفضل فسوف تحصل عليهدبليو سمرست هوممن تعلم كثيرا عن الآخرين قد يكون متعلما، أما من يفهم نفسه فهو أكثر ذكاءومن يتحكم في الآخرين قد يكون قويا، أما من ملك زمام نفسه فهو الأقوىإن الشيء لا يكتمل بمجرد الوصول إليه، وإنما يكتمل عندما يصل إلى نهايتهلاوتسو تاوتيه كنججس الطبيب خافقي وقال لي :هل هاهنا الألم ؟قلت له : نعم فشق بالمشرط جيب معطفي وأخرج القلم !هز الطبيب رأسه .. ومال وابتسم وقال لي :ليس سوى قلم فقلت : لا ياسيدي هذا يد .. وفمرصاصه .. ودموتهمة سافرة .. تمشي بلا قدم أحمد مطرإذا همّت نفسك بالمعصية فذكرها بالله - عز وجل -فإذا لم ترجع فذكرها بأخلاق الرجالفإذا لم ترجع فذكرها بالفضيحة إذا علم بها الناس !!فإذا لم ترجع فاعلم أنك تلك الساعة قد انقلبت إلى حيوانخواطر شابأحمد الشقيريإن الصديق الذي يفهمك يلعب دورا مهما في تشكيل شخصيتكرومين رولاند!"كثيرا ما يصرح القرآن أو يلمح إلى عجز التبعية وذلها وفشلها في تأمين الحماية أو تحقيقالكرامة أو حفظ الحقوق "وأنه كان رجال من الإنس يعوذون برجال من الجن فزادوهم رهقاد.محمد الحضيفالفكرة الرائعة مثل الضيف العزيز الذي يأتي دون موعد مسبق:أذبح لها خروف الوقت محمد الرطيانخف الله خوفاً لو أتيته بعمل الثقلين خفت ان يعذبك، وارجه رجاءاً لو اتيته بذنوب الثقلين رجوت ان يغفر لكيا أبت وكيف اطيق هذا وانما لي قلب واحد؟يا بني لو استخرج قلب المؤمن فشق لوجد فيه نوران نور للخوف ونور للرجاء لو وزنا ما رجح أحدهما على الآخر بمثقال ذرةلـقـمانإن الله تعالى يجزي على الحسنة ثوابا أكثر من المقابلة، يعني: لا يقال: الحسنة بعشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف، بل هناك شيء فوق هذا وهو قوله(ويؤت من لدنه أجرا عظيما)
  2. بواسطة مـيـــلاد

    شكرا اخي احمد بالتوفيق
  3. بواسطة احمد الملك

    يسلمو ميلاد
  4. بواسطة محمدخالد

    [صورة]