منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع قصيدة لامير المؤمنين-عليه السلام

  1. بواسطة حسين علي

    اللهم صلي على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم والعن عدوهم..
    عظم الله اجركم يا موالين بذكرى استشهاد امير المؤمنين وقائد الغر المحجلين ويعسوب الدين الامام علي بن ابي طالب عليه السلام، وبهذه الذكرى الاليمة سطرت هذه الابيات والتي من خلالها ارجو ان تشملني واياكم شفاعة سيدنا ومولانا امير المؤمنين عليه السلام في الدنيا والاخرة.


    القصيدة:
    " علي الامام المطهرا"
    علي سيد الثقلين بعد احمــــد الولي الوصي الامام المطهـــرا
    هو خير الانام بعد النبـــــي وخير من وطأ قدماه الثــــرى
    سل عنه التاريخ يخبـــــرك بفضله ويحدث عنه مفتخـــرا
    ولد في الكـــعبة خير موضـع بعدما انشق جدارها وتفطـــرا
    وهو اول من امن بالنبــــي واقتدى بخلقه احسانا وبـــرا
    الناس في ظلمات عجــــوا وهو بنور محمد قد تنــــورا
    ومن غيره افتدى النبي بعدمـا همت قريش بأمر نكــــــرا
    حامي الفواطم من غير علــي عندما سار ليثرب مهاجــــرا
    تعرفه المعارك والغزوات كلـها احد وحنين والخندق وبــــدرا
    ففي بدر قتّل الابطـــال وقد هشم عظام الشـــــرك وفرى
    وجندل الرجــــال من امية وقطع رؤوس الملحدينا الكفــرا
    وكر في احد كضــــرغام حين فر واسفاه من فـــــرا
    وبالخندق عمرو يطلب نــدا فامتلات القلوب خوفا وذعـــرا
    من لعمر يقول النبــــي؟ وله مني الجنة بشــــــرى
    انا له انا علـــــــي اين هو ؟ اين عمـــــــرا؟
    فانبرى له الليث مبـــارزا قد جئتك فالتمس عــــــذرا
    حينها ادرك ابن ود منيــته وما عمرو من علي الا فـــأرا
    برز الايمان للشـــرك كله ودين محمد به قد نصـــــرا
    فتفرقت الاحزاب بفضـــله بعدما اضمرت حقدا وشــــرا
    وقل لليهــــود من الذي دكدك حصونكم في خيبــــرا
    ومن الذي صرع مرحــبا فتركه على الارض مقنطـــرا
    هو داحي بابهــــم ومن غير الاسد الاجام القســــورا
    ابا حسن ارجـــــع لنا لتنظر فعل اليهود وتــــرى
    فمرحب قد عاد باغيـــا يطلب من امتنا الثــــــأرا
    يطلب ثارات كانــت بخيبر عندما ذاقوا ذلا وتصغــــرا
    وسيفك بها كان يطلبهــم فجروا اذيال خيبتهم جــــرا
    فلوا كان في حاضـرنا علي لانتهلنا منه مجدا وفخـــــرا
    ولو كان حيدر في زماننــا فلابد لخيبر ان تتكـــــررا
    وفي النهروان وصفين والجمل كان بأسه هناك محضــــرا
    فقتل من قتل من الذيــــن ابوا الا ظلما وتكبــــــرا
    فأعز الله الاســـــلام به واذل به الشرك وحقـــــرا
    لم يراعي القـــــوم حقه بعدما اوصى النبي وامـــرا
    فسلبوه اياه في الســـقيفة وما السقيفة الا فتنة كبـــرا
    واسقطوا ابنه محسن بعدمـا ضلع زوجه قد تكســــرا
    فهل كافؤوا الرســول الذي لم يسالهم قط اجــــــرا
    الا مودة ذو القربى فهـــو اجري فحذار واياكم الغــدرا
    ولولا ان المصطفى اخبــره بما يجري بعده وصبـــرا
    لقطع رأس كل فتنـــــة ولهم الى سيفه مشهــــرا
    ولانتفض انتفاض الاســـد والاســــد يهاب اذا زأرا
    هو علي والقوم تعرفــــه ابي الضيم لايعش الا حــرا
    لكنه ارتضى السـكوت ليرى دين محمد يعش ابد الدهـرا
    كان يقول للناس ويخطــب سلوني قبل فقدان العمـــرا
    مدينة العلم انا بابــــها من سلـــــكه لقي دررا
    وانا مع الحق والحق معـي حيثما درت فقــــد دارا
    وانا والنبي من شجـــرة والناس من اشتات الشجـرا
    وانا الذي لافتـــى غيره ووحده سيفي ذو الفقــارا
    وانا نفس النبي اخبـر به رب العالمين في الذكـــرا
    وانا وزوجي وابنــاي بنا باهل رسول الله النصـارى
    فاطمة بنت الرسول سكنـي وابناي منها شبيرا وشبـرا
    واخي يطير مع الملائكــة ذاك ابن ابي وامي جعفـرا
    وحمزة سيد الشهداء عمي والائمة مني احد عشـــرا
    فمن احبني فهو مؤمــن ومن ابغضني فقد كفـــرا
    ابا الائمـــة فداك نفسي لما لقيت من ظلم وجــورا
    فأنت النــــور الذي به تنار العقول علما وفكــرا
    ومجلي الظلام فهل بقــي ليل اذا طلع الفجــــرا
    كان خلقــــه دون الاله وقد سما فوق خلق البشرا
    ماسجد في حياته لصنــم ولم يعبد الاوثان والحجـرا
    زهد بالدنيا فلم تغـــره وكان زاده رغيف شعير وتمرا
    هلا ذهبت الى الكوفة لترى بيته هل كان قصــــرا؟!!
    ردت له الشمس كرامــة وعبده اقوام فاوردوا النـارا
    قتلوه فقتلوا الديــن كله وقتلوا الحق والايمان والخيرا
    ونعاه جبرئيل في الفضـا وبكاه الجن والانس والطيــرا
    ودمعــت عليه كل عين وناح له الكون والنبت والصخرا
    فلعن الله قاتله ما بقــي ليل ونهار وشمس وقمــــرا
    اشقى اشقياء العالمين قد ملأت قلوبنا هما وكـــــدرا
    قتلت اطهر الناس مولـدا وقران الله الناطق عبــــرا
    قتلت الصلاة في محرابها بل المحراب به قد كـــــبرا
    فبقلبي ذكراك تبقى ابـدا وبدمي حبك ياعلـــي سرى
    بك جوارحي تشدو لاهجـة ولساني جعلته لذكرك منبـــرا
    ورغم كل هذا اني مقصـر وانما اظنه شيئا يســــــرا
    نظمت لك القوافي لا لطمع ولا لشئ كتبت لك شعـــــرا
    ولكني لارتجي شفاعتك في يوم كان حسابه عســــرا
    واستنقذ بك من نــار لا يطيق المرء منها الشــــررا
    وارجو بك نيل جنــــان اقطف فيها داني الثمـــــرا
    واسقني غدا يوم القـــاك بيدك من حوض الكوثــــرا
    ومن لاقته في الدنيا مصائب فليندب لها ابا الحسن حيــدرا




    الكاتب
    ابن العراق


    منقول
  2. بواسطة ضحى المؤمن

    جزاك الله خيراا
    وجعله في ميزان حسناتك
    لك كل الشكر والتقدير
  3. بواسطة امل

    شكرا اخي ع النقل الرائع
    في ميزان حسناتك
  4. بواسطة Rain

    اللهم صل على محمد وال محمد
    السلام على امير المؤمنين ويعسوب الدين
    شكرا اخي العزيز على القصيده الرائعه
    تحياتي
  5. بواسطة حسين علي

    شكرااا ع المرور
  6. بواسطة امير الحب

    شكرا الك اخي العزيز على القصيده الجميله
    وجعله الله في ميزان حسناتك
  7. بواسطة زهراء الموسوي

    شكررررررا