منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع قصة عنوانها الانتقام والضلم

  1. بواسطة زهرة الأوركيد

    في احد القرى عاشت امراءه شديدة الجمال لاكنها كانت مغرورة جدا حتى ان نساء القرية يكرهنها كثيرا لانها كانت شقية وتدبر المكائد وكانت تعمل مغنية تغني اجمل الاغاني التي لا تعبر الا عن الحزن المكنون في داخلها الذي حول الجمال الذي في داخلها الى سطور من الحقد والمكر والحزن المكتوبة على اوراق سوداء مبللة بدمع السنين التي غرزت في قلبها سكاكين من الام والحزن سكاكين انتزعت من قلبها اعز الناس على قلبها وجعلتها متشردة في الشوارع الباردة الى ان اكتشفت موهبتها واصبحت مغنية بدار اوبرا جديد في القرية. في احد ايام الصيف الحار الذي كانت شمسة الحارة التي اذا لمست الراءس تعذبة بحرارتها المميتة خصوصا انها منطقة قريبة من الصحراء. جاء شاب غني وكان احد اهم الامراء في عصرة اعجب ب مغنية الاوبرا رارتي فتقدم لخطبتها وافقت الفتات لاكنها وافقت لسبب واحد هوان تنتقم من الناس جميعا ثم الامير .تزوجت المغنية بالامير وانجبت طفلة غاية في الجمال ومن ذالك الوقت بدات تخطط للانتقام فكرت ان تشتري علبة سم تقتل بها الامير فبدات خطتها واصبحت تضع السم في طعام الامير كل يوم كمية قليلة وهي تستمتع بالم ا لامير وصراخة من الم تقطع احشائة وتغذي انتقامها وتقول في نفسها امي ابي سانتقم لكما من الناس وضلمهم لكما واتهامكما بقتل احد افراد الجندواعدموكما بذنب لم ترتكباة .امي ابي سانتقم من كل الذين اعرفهم ولذين ساعرفهم .ثم سمعت صرخة صرخة ودع بها الامير حياتة فرحت الاميرة واصبحت تنادي في ارجاء القصر والدموع في عينيها امي ابي هذا الانتقام الذي يلوج في صدري الذي يعذبني ويارقني سوف يختفي سوف يذهب مع هباء الريح وقبل ذهابة سوف يملكني العالم وسوف يسلطنني فوق كراسي السلاطين .ثم قالت ها مابكم تحدقون بي هيا احملو جثة هذا هيا لاتحدقو بي هيااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ارتعب الجميع وركضو ليحملو الجث شك الجميع انها القاتلة وبدئو يتجنبونها ويخشونها اذ بدءت تطبق قوانينها الضالمة المستبدة........... الى ان اتى اليوم الذي ابهت لون ذالك الانتقام ووضعة على سطور من النسيان..........رغم شر الملكة الاانها احبت شيء واحد في حياتها هو ابنتها الجميلة اخذت الملكة ابننتها.]الى الغابة بينما الملكة تصنع تاج من الزهور لابنتها توغلت ابنتها الى الغابة بعدقليل سمعت ال ملكة صوت صراخ يشبة صوت ابنتها انطلقت الملكة وهي تحبس دموعها واصفر وجهها ثم صعقت انفجرت براكين دموع في عينيها والسواد الذي في قلبها زاد وزاد بعد ان رات جثة ابنتها مرمية على الارض مقطعة والدب ينهش في لحمها صرخت الام التي لم تحتمل خسائر اخرى فهي فقدت ضميرها امها ابوها موهبتها رمت الام نفسها على بقايا جثة ابنتها لتمنع الدب من ما تبقى فبدء الدب يضرب على ضهر الام الى ان ماتت. اعلم ان الضالم لايبقى حكمة ومانفع الانتقام بعد الحدث الما
  2. بواسطة Fantasy

    الله قصة حلوة ومحزنة بالوقت ذاته

    ما اعرف الناس كيف ينطيها قلبها تظلم

    شكرا عزيزتي .. دام ابداعك وتألقك

    محبتي
  3. بواسطة بهلول الرشيد

    لايك لايك لايك عفيه الما بدأتي خطوه صحيحه
    بأنتظار القادم
    تحياتي
  4. بواسطة حكايا الورد

    [صورة]