منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع أخطاء المنتشره عن استخدام القبعة لمولود

  1. بواسطة المرهفة

    [صورة]
    تعتبر القبعة أهم قطعة ملابس يتم تجهيزها ضمن أغراض واحتياجات المولود قبل قدومه، وتحرص الأمهات والجدات، ورغم توفر القبعات الجاهزة، على حياكة القبعات الصوفية باستخدام أشغال الإبرة والتريكو؛ لما تمنحه من جماليات لا تتوفر في القبعات التي يتم شراؤها جاهزة. لكن ذلك لا يمنع أن تنتشر الاعتقادات الخاطئة حول أهمية القبعة بالنسبة للطفل، وخاصة فترة المهد الأولى.
    بعض المعتقدات الخاطئة عن القبعة وأهميتها للطفل كالتالي:
    • سيصاب طفلك بالزكام إذا لم يرتد قبعة: وقد أجاب الدكتور الزهار بأن هذا الاعتقاد خطأ تماماً، فلا يمكن أن يصاب الطفل بالزكام إذا شعر بالبرد؛ لأن انخفاض درجة حرارة جسم الطفل فترة قصيرة لا يسهم في إضعاف مقاومته للأمراض الفيروسية غير الخطيرة مثل الزكام والرشح، ولكن المهم هو المحافظة على درجة حرارة جسم الطفل مناسبة، وبقاء جسمه دافئاً في البرد؛ لأن الطفل يشعر بالبرد بشكل أسرع من البالغ؛ لأن نوعية بشرة الطفل تسهل عليه فقدان الحرارة، ويجب أن يرتدي الطفل عدة طبقات من الملابس الخفيفة؛ لحمايته من عملية فقدان حرارة جسمه، ولذلك ينصح بارتداء القبعة؛ لأن الجسم يفقد حرارة أكثر من الرأس.
    • الرأس العاري يشعر الطفل بالبرد: تعتبر هذه المقولة صحيحة حسب رأي الدكتور زهار؛ لأن الجسم أي جسم الطفل يفقد 70% من حرارته عن طريق الرأس، خاصة بسبب رقة بشرة جسمه، ويجب المحافظة على رأسه دافئاً ومغطى في الشتاء.
    • تغطية الأذنين بالقبعة يقي الطفل من التهاب الأذن: هذه المقولة غير صحيحة؛ لأنه يجب أن يغطي رأس الطفل مع أذنيه في الطقس البارد؛ لأن تيارات الهواء الباردة تسبب ألم الأذنين في حال وجود شكوى من التهابهما فقط، أي تفاقم المشكلة ويجب تغطية الأذنين.
    • تغطية أذني الطفل عند الاستحمام؛ لوقايته من التهاب الأذن: هذه المقولة غير صحيحة؛ حيث تعمد الأم إلى وضع قبعة بلاستيكية على رأس الطفل عند اصطحابه لحوض السباحة؛ لأن تسرب الماء في حال الأذن السليمة لا يؤدي لمشاكل، وتكون المياه التي تتسرب للأذن قليلة، ولكن المشكلة في حال وجود التهاب في الأذن مسبقاً، حيث إن الماء يعتبر وسطاً مناسباً لنمو البكتيريا، ويجب المحافظة على الأذن جافة.
    • وضع قطعة قماش قطنية مبللة بزيت الزيتون الدافئ تحت القبعة يمنع إصابة الطفل بالزكام: وهذه عادة للأسف منتشرة في القرى، ويفيد الدكتور حسن زهار بعدم صحتها بتاتاً؛ لأنها تؤثر على «يافوخ» الطفل، وتؤدي لنمو البكتيريا في فروة رأسه، ولكن يدلك الشعر بزيت زيتون دافئ قبل الاستحمام بنصف ساعة؛ للتخلص من القشرة.