منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع قصة ميلاد المسيح

  1. بواسطة @$الاسدي$@

    بسم الاب والابن والروح القدس الاله الواحد امييين



    [صورة][صورة][صورة][صورة]




    قصة ميلاد المسيح




    يب كتب "وفيما كان الصديق يواقيم في الجبل مواظباً على الصلاة نزل عليه سبات فنام، وظهر له ملاك الرب جبرائيل وبشره بأن امرأته حنة ستحبل وتلد مولوداً يقر عينه ويسر قلبه ويحصل بسببه الفرح والسرور للعالم كله، ولما تنبه من نومه أتى إلى بيته وأعلم زوجته بالرؤيا فصدقتها.



    دخلت مريم العذراء إلى الهيكل لتحيا حياة الخدمة وحياة التكريس والعبادة



    ويبدو أن العذراء مريم وبقية المكرسات للخدمة في الهيكل، كن يقمن في المكان الذي بناه سليمان الحكيم من داخل الهيكل والذي سمي دار النساء.

    ويقرر المؤرخون أن العذراء مريم دخلت إلى الهيكل في عامها الثالث تخدم الرب وهيكله بأمانة صادقة فعاشت في هذا الجو تمارس العبادة وانسكاب النفس أمام الله فاختارتها العناية الإلهية لتكون عرشاً للكلمة المتجسد، فدبرت أن تخطب ليوسف لأنه لا يسمح لها أن تبقى في الهيكل وقد بلغت العام الرابع عشر.



    لقد بلغت العذراء مريم سن البلوغ والزواج في ذلك الوقت لذلك رأت حكمة الله أن تهيء لها بأن يتشاور رؤساء الكهنة معاً على زواجها. وفي الحال ظهر ملاك الرب لزكريا الكاهن وقال لها: "يا زكريا أخرج واجمع جمعاً عظيماً من شيوخ وشبان وخذ بعصيهم واكتب أسماءهم عليها فيختار الرب من بينهم من يصلح لأمته مريم وقد لجأوا بهذا لإلى الطريقة التي لجأ إليها موسى حينما أرشده الرب إلى اختيار هارون رئيساً للكهنة (عد 17 ) وهكذا فعل مع الرجال الذين يحق للواحد منهم أن يتزوج من الفتاة مريم، فأخذ عصيهم ووضعها داخل الهيكل فصعدت حمامة فوق العصا التي كانت ليوسف النجار ثم "استقرت على رأسه" فعقد الكهنة خطبتها على يوسف وعاشت معه. (لو1: 27)



    شريعة الخطبة: الخطبة شريعة قديمة موجودة منذ القدم وهي أن الإنسان حين يريد أن يتزوج لابد أن يخطب لنفسه فتاة قبل أن يتزوجها فتصير له، حتى أن الشخص الذي يقترب إليها يقتل رجماً بالحجارة وتقتل هي إن لم تكن قد استغاثت (تث22: 23-27)

    والمخطوبة تسمى امرأة، أي امرأة خطيبها في حين أنها لم تتزوجه (تث 22: 24)، (لو2: 5). والخطوبة شيء يمكن العدول عنه (خر21: 8-9)



    كان ضرورياً وجود القديس يوسف بجوار القديسة مريم كي يساعدها في أيام الحمل ووقت الولادة ويقف بجوارها فلا يؤذيها أحد كخاطئة ولا يرجمونها كزانية ويكون معها وقت هروبها ورجوعها من وإلى مصر، لذلك تسميه الكنيسة "حامل سر التجسد"



    كانت العذراء مريم تقيم في مدينة الناصرة التي تقع في مقاطعة الجليل (مر1: 9) والتي تقوم على حافة الجبل الذي أرادوا أن يطرحوا المسيح من فوقه (لو4: 29)

    كما كانت أيضاً المدينة التي سكن فيها رب المجد بعد أن رجع من مصر، لذلك لقب بيسوع الناصري، كما دعي خاصته وأتباعه بالنصارى.



    وفي الشهر السادس أرسل جبرائيل الملاك من الله إلى مدينة ناصرة، إلى عذراء مخطوبة من بيت داود لرجل إسمه يوسف واسم العذراء مريم، فدخل إليها الملاك وقال لها سلام لك أيتها الممتلئة نعمة الرب معك مباركة أنت في النساء .... (لو 1: 26-3 )

    يقول المؤرخون أن البشارة قد تمت بعد أربعة أشهر من الخطوبة.
  2. بواسطة احمد ابو سجاد

    يسلمو
  3. بواسطة كرار الجبوري

    يسلمو صديقي
  4. بواسطة احمد الملك

    [صورة]