منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع خصائص المجرات الإهليجية

  1. بواسطة شـ,ـهـ,ـد

    خصائص المجرات الإهليجية

    المجرات الإهليليجية مميزة بعدة خصائص تميزهم عن أصناف المجرات الأخرى. فهي كتل كروية أو بيضوية الشكل من النجوم كبيرة العمر، وهناك ندرة عامة في غازات تكون النجوم. فالمادة بين النجوم نادرة إلى حد كبير (سواء غاز أو غبار)، وبسبب ذلك فإن نسبة تشكل نجوم جديدة ضعيفة جدا، ونادرا ما تتواجد عناقيد نجمية مفتوحة أو نجوم شابة، فقط النجوم كبيرة العمر هي من تسيطر على المجرات الإهليليجية، مما يكسب تلك المجرات ألوان حمراء تشوبها صفرة. وتمتلك المجرات الإهليليجية الكبيرة نظام شامل من العناقيد الكروية.

    كتل المجرات الإهليليجية تختلف كثيرا من مجرة لإخرى، من حوالي 107 إلى 1013 كتلة شمسية. أقطارها من 1/10 كيلو فرسخ (الكيلوفرسخ 3,200 سنة ضوئية) إلى حوالي 100 كيلوفرسخ، المجرات الإهليليجية الأصغر والتي تسمى مجرات قزمة إهليجية قد تكون أكبر إلى حد ما من العناقيد النجمية الكروية، وتبلغ أصغر مجرة إهليليجية معروفة حتى الأن حوالي عشر (واحد على عشرة) حجم مجرتنا. بينما المجرات الإهليليجية العملاقة مثل مجرة M87 هي من بين أكبر المجرات في الكون. هذا الفرق الكبير في الحجم خلافا للمجرات الحلزونية باإضافة إلى أن النجوم في المجرات الإهليجية لها حركة عشوائية أكبر من النجوم في المجرات الحلزونية حيث تكون حركة دوان النجوم أكثر إنتظاما.

    إحدى أكثر السمات المثيرة للمجرات الإهليجية العملاقة هو ما يخفونه في مركزهم. في عمق مراكزهم وفي قلب المركز يتواجد ثقب أسود هائل جدا. أي ثقب تقليدي تشكل من موت وإنهيار نجم هائل يزن على الأغلب بضعة أضعاف كتلة شمسنا. أما في تلك المجرات فإن الثقوب السوداء يمكن أن تكون ذات كتلة عدة بلايين الشموس. لا يوجد نجم وحيد يمكن أن يفعل ذلك. لربما تشكل هذا الثقب الهائل في منطقة نشطة، يرسل كل إصطدام مجري مواده إلى داخل مركز المجرة حيث يلتقته ذلك الثقب فيتحول تدريجيا من مجرد ثقب عادي إلى ثقب عملاق، لذا تلك الثقوب في الغالب تعكس تاريخ تشكل المجرة.

    هذا النوع من المجرات، والتي هي من بين الأنظمة النجمية الأكبر في الكون بما تحتويه من نجوم يصل حتى تريليون شمس، وتحتفظ بتاريخ طويل للإصطدامات المجرية، قد تزودنا بنظرة خاطفة نحو مستقبل الكون. هل ستواصل المجرات الإهليجية إستهلاك كل المجرات الحلزونية؟ ويؤدي إلى إنفراد المجرات الإهليليجية لوحدها في الكون خلال المستقبل البعيد، لربما، فهذا النوع هو بمثابة مخزن هائل من المعلومات في كلا من ماضي ومستقبل كوننا، وهذا ما سوف يشغل علماءنا خلال المستقل للوصول إلى الكثير من المعلومات.

    تصنيف هابل

    في سلسلة هابل Hubble Sequence تصنف المجرات من E0 وحتى E7، يتعلق الرقم بكيفية ظهور التسطح الإهليجي للمجرة، حيث تمثل E0 عدم وجود تسطح أي انها كروية الشكل إلى حد ما و E7 يشير إلى وجود إستطالة كبيرة في الشكل الإهليجي. يستعمل مخطط هابل الإهليليجية الظاهرة للمجرة، لذا يشير إلى تقدير لشكل المجرة في القبة السماوية، وليس شكله الفعلي.

    قائمة ببعض المجرات الإهليجية

    أمثلة لبعض المجرات الإهليجية إضغط على إسم المجرة للمزيد من التفاصيل.






    [صورة] NGC 4649
    [صورة] NGC 4621
    [صورة] NGC 4552






    [صورة] NGC 221
    [صورة] NGC 205

    [صورة] NGC 4442





    [صورة] NGC 4754
    [صورة] NGC 4486
    [صورة] NGC 4365





    [صورة] NGC 4472
    [صورة] NGC 4555
    [صورة] NGC 3115





    [صورة] NGC 5866
    [صورة] NGC 3379
    [صورة] NGC 4881





    " إِنَّ فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ لآيَاتٍ لِلْمُؤْمِنِينَ " الجاثية: 3
  2. بواسطة مرتجى العامري

    شكرا جزيلا ع النقل ام حر
  3. بواسطة عبير الورد

    [صورة]
  4. بواسطة شـ,ـهـ,ـد

    شكرا لتواجد العطر احبتي