منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع الفنان العراقي حسن علوان وسحر التراث

  1. بواسطة العراقي راقي

    الفنان العراقي حسن علوان وسحر التراث

    تعتبر اعمال حسن عبد علوان امتدادا للفن الاسلامي والاساطير القديمة .. ويبدو ان ثقافة الماضي قد تغلغلت في كيانه ومشاعره وقناعاته الفنية والفكرية وكأنه يقول لنا قول الفرزدق - اولئك آبائي فجأني بمثلهم .. اذا جمعتنا يا جرير المجامع...

    حسن علوان يروي لنا حكايات اسطورية من الماضي السحيق والقريب وكنأها من اساطير الف ليلة وليلة .. فعندما ننظر الى احد لوحاته يبرز امامنا قول – يحكى ان – وهي عبارة تدفع بالمشاهد الى الزمن القديم .. وعادة ما تستخدم هذه العبارة للتخلص من تبعات مسؤلية نقل النص .. وكذلك عن حكايات اسطورية وخيالية ..

    التقنيات:
    طريقة الانشاء جاءت مبنية على غرار فن المنمنمات الاسلامية حيث البناء عمودي واستخدام منظور الطائر وهو امتداد للفن الشرقي بكل اتجاهاته الزخرفية التي جائت من اواسط سهول آسيا يوم كانت خيم معسكرات المحاربين الغزاة ملونة ومزخرفة باشكال اسطورية وهندسية وبعض الفرق ذات الوان ذهبية ولهذا سميت – بالفرقة الذهبية - .. حسن علوان حمل تلك التقاليد وغرس فيها الطابع المحلي فظهرت الشناشيل والشبابيك البغدادية والنساء والرجال المعممين وهم يرتدون الازياء التقليدية المحلية وتظهر احيانا الشخوص متناقضة في عريها وحشمتها مثل النساء العاريات والرجال المعممين .. وبالتالي فان التراث الفني الاسلامي والحكايات الاسطورية هما الاساس في بناء اعماله .. وقد استخدم الطرق الحديثة في رسم شخوصه والوانه , مثل طريقة الرش والتنقيط وغيرها من المعالجات . وتظهر الالوان شفافة راقية ويظهر الديك كعنصر يتكرر في كثير من لوحاته .. وتظهر اشكاله مميزة يصعب على الاخرين تقليدها فتظهر بتشكيلات هندسية جميلة وتقنية عالية ... واعتقد انه هو الفنان العراقي الوحيد الذي التزم بالطرق الفنية الموروثة القديمة ولم يتزحزح عنها ابدا الى مماته ... (ان لوحاتي على بساطتها عصية على التقليد لانها مشغولة بتقنية خاصة يصعب مجاراتها)


    [صورة]

    مواضيعه:
    تسيطر الاسطورة على مواضيع اعماله فينقلنا الى عوالم الف ليلة وليله وحكاياتها الخرافية والتي تعج بالحياة والفكر والفنتاسية والرموز ووبالتالي نجد اعماله يمتزج فيها الواقع والخيال واليقضة والاسطورة ومن السهل قراءة افكار لوحاته ورموزها ودلالاتها ... والاسطورة التي يتناولها حسن هي التاريخية والرمزية والتي تتمركز بين الواقع والحلم وكذلك تصوير الواقع الميتافيزيقي وهناك نرى تروية شعرية وادبية خيالية جميلة . معضمنا قرأ ملحمة كلكامش وصاحبه انكيدو وكيف كان يعيش انكيدو في الغابة مع الوحوش ثم بعثوا له حسناء فأغرته وجاءت به الى مملكة كلكامش ... في سنة 2007 عرض فلم اجنبي بطله اسطوري يسمى –بيلوف –يحكي قصة اسطورية ان امرأة حسناء من شعب الفايلنج تغري البطل وتنجب منه تنين يقوم بتهديم مملكة البطل بيلوف الاسطوري .. هناك تشابه بين الاسطورتين وتأثير الثانية بالاولى .. ونحن اليوم نعيش جزءا من الاسطورة عندما نتخيل الحياة في كوكب آخر ونتخيل الاشكال الغريبة التي ربما تكون هناك .. او عندما نتخيل الجنة والنار (ويطوف عليهم ولدان مخلدون اذا رأيتهم حسبتهم لؤلؤا منثورا) هذا الوصف الفني الرائع لا يندرج في عالم المحسوسات ولكن في عالم البصيرة والخيال .. اذن الاسطورة جزءا من خيالنا وحياتنا وتفكيرنا ... وبالمناسبة لحد هذا اليوم ان العلماء المسلمين مشغولين فقط في تفسير القرآن وفي جانب العبادات والمعاملات ؟؟؟ ولكن اين البحث في عالم الابداع الفني والخيال والتصوير الجمالي القرآني ؟؟؟؟ ... اقرأ هذه الآية الكريمة من اليمين الى الشمال وبالعكس (كل في فلك) – ك ل ف ي ف ل ك –


    والفنون الاسلامية في مجملها تقوم على المحاكاة ولكنها رمزية تعبيرية لانها ترتبط بالمكان بيئيا وروحيا فينظر الفنان المسلم للاشياء نظرة تمسها مسا يهز الوجدان وعدم الاكتفاء بظواهر الاشياء وانما ينظر الى الوجود يغمره الاحساس بوجود الباطن .. ربما التحريم كان من العوامل التي جعلته يتجه نحو هذا الاسلوب من التجريد .. قرأت في كتاب الفنون الاسلامية –لابو صالح الالفي - ان احد المؤرخين الغربيين واسمه فييت وهتكير يقول - ان فزع المسلمين من التصوير مرده اعتقاد ان للصور قوى سحرية .. وهذا تفسير قديم يعود الى رسومات انسان الكهوف .. وهو تفسير خاطأ ..... اعتقد ان الغربيين كانوا ولازالوا يجهلون المعتقدات والثقافة الاسلامية ..

    عوالم حسن علوان متعة بصرية رائعة يعيد بنا الذاكرة الى امجاد الفن الاسلامي ومدرسة بغداد واساطير سومر وبابل . ومن الحكايات الطريفة .. انه كان يشتغل معنا في مجلة مجلتي والمزمار وكان وديعا ومرحا وعندما يضحك تهتز الجدران وكان على ما اعتقد عام 1974 ... وفي يوم من الايام تشاجر مع رئيس التحرير مالك المطلبي انتهت بفصله من العمل .. وفي اليوم الآخر جاء مساءا سكرانا حاملا في يده سكينا يبحث عن المطلبي ... فهرعنا اليه ومسكناه (امعود ابو الغيره حسن هاي مو من عندك ...) ... المهم اخرجناه من البناية بسلام وامان ... الله يرحمه كان مرحا فكاهيا طيبا ...

    السيرة الذاتية:
    ولد في الناصرية عام 1945 –خريج معهد الفنون الجميلة 1965 – قام بعدة معارض فنية شخصية لاعوام 1967- 68 – 69 – 70- 71 – عضو جماعة الرواد – والرابطة الدولية للفنون ونقابة الفنانين العراقيين - حصل على عدة جوائز منها الجائزة الاولى لمدينة بغداد عام 2002 – كما اشترك بعدة معارض دولية وكان آخر معرض له عام 2013 في دبي حيث عرص 50 لوحة زيتية تحت عنوان – احلام بغداد- وتوفى في نفس العام .


    د – كاظم شمهود


    [صورة]
  2. بواسطة مرتجى العامري

    شكرا جزيلا ع الطرح الرائع والمميز