منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع الانبطاح الشديد

  1. بواسطة مرتجى العامري

    السلام عليكم


    اقليم كردستان/اعداد مرتجى رفعت
    الحلقة الرابعة من سلسلة العراق الى اين..؟

    رجعت اليوم والحمد لله من زيارة الامام الحسين والعباس (عليهما السلام) في كربلاء المقدسة لكن هنالك امر استوقفني واصبح موضع انتقادي ليس انا فقط انما بعض الذين لاحظوا الامر وهو مااشتهرت تسميته (بالانبطاح)فالذي رأيناه في كربلاء هو نوع من انواعه.
    عندما تدخل الى كربلاء تجد هنالك لغتان سائدتان هما العربية والفارسية فاغلب الكتابات الموجودة في كربلاء مكتوبة باللغة العربية مصحوبة بترجمة للفارسية وكذلك هناك امر اخر فبعض المواكب والحملات عند دخولها لكربلاء وبالخص للامام الحسين او العباس (عليهما السلام) كانت تحمل معها علم دولتها والاكثر كانت تابعة للجمهورية الايرانية.
    عندما تلاحظ هذا الامر وتتفكر فيه لبعض الوقت تجد ان الحكومة متساهله مع الموضوع الى درجة تجعلك تعتقد انك لاتعيش بحكومة حكمها ذاتي وهذا واضح فلو ذهبنا الى اي دولة ودخلنا لمكان مقدس او مشهور لديهم حاملين علمنا لرأيت الجميع يقف امامك مانعيك من الدخول مع العلم,هذا الامر ليس خاطئ فهم يقولون بهذا التصرف (علمنا هنا ولا حاجة لعلم دولة اخرى).
    لكن بالمقابل عندما تذهب عينك الى دولتنا ترى انها تسمج لاي دولة في اي مكان بان تدخل علمها بحرية كاملة وحتى في مكان مقدسة كالامامين وعتبي ليس على الدولة فقط انما على القائمين والمسؤولين عن الامامين اي المرجعية الدينية العليا في النجف الاشرف فيجب بهم عند رأي تفشي هذا الامر ان يأمروا بايقافه وليس النظر اليه بدون اي ردة فعل فهذا ضعف للدولة التي نراها تتهاوى بكل الاحوال.
    وهل كانت الحكومة العراقية سابقا في زمن الملعون صدام حسين تسمح بذلك انا لااحمد صدام حسين لكن هذه حقائق يجب الانتباه اليها فصدام كانت له وقفات يجب ان تعاد الان.
    اسألتي في هذا الموضوع سوف تكون ضمن نطاق ضيق عند النظر القريب لكن حدوده تمتد لأعالي السماء

    1-هل ان دخول الناس او المواكب مع رايات بلدانهم صحيح ام لا ؟

    2-هل تستر الحكومة العراقية لهذا الامر له سبب ما ام هو عدم ملاحظة ؟ والامر نفسه للمرجعية ؟


    وشكرا
  2. بواسطة Abbas Al-iraqi

    شكرا لك
  3. بواسطة Rain

    اني اشوف دخول الناس مع رايات بلدانهم امر ايجابي جدا
    وهنالك الكثير من الاسباب
    اولا لان هذا الشئ رح يبين للعالم كله والي يكرهونه خصوصا بأن كل دول العالم تزحف للامام الحسين وليس فقط العراق والخليج وايران
    السبب الثاني هذا دليل ان كل رايات العالم ستهرول الى ابا عبد الله الحسين عليه السلام كلها خاضعه تذهب مشيا لانها تعرف عظمه سبط رسول الله صل الله عليه واله
    الدول تخاف من ان يحمل احد علم دوله اخرى لانها دول ضعيفه تخاف من كل شئ اما نحن العراقيون لا يهمنا اي شئ لان الله تعالى واهل البيت عليهم السلام هم علمنا ورايتنا
    وجميع الاعلام الاخرى تخضع لها
    شكرا على الموضوع القيم
    تحياتي
  4. بواسطة مرتجى العامري

    مع احترامي لرأيك لكن لنركز ع كلمة "لايهمنا شئ" هذه كلمة تستعمل في الجرائد فقط وهي تقال لشد العزيمة وليس تعبيرا عن الواقع
    وهذا معاكس لما نطرحه هنا
    لنعترف نحن دولة ضعيفة مكبلة بالاساور من قبل الدول المجاورة ومن ليدها نفوذ
    اذن نحن يهمنا كل شي وللأسف لانهتم
    انرتِ
  5. بواسطة Rain

    ليس لا يهمنا شئ بكل المواضيع لكن موضوع الثوره الحسينيه هي شئ كل الاشياء الاخرى وكل العرف الدوليه والعالميه والعشائريه تنتهي عندما تصلها
    اتعلم لماذا؟
    لان من يزحف الى الحسين عليه السلام هو يعتبر نفسه خادم واقل من خادم ويعتبر نفسه شخص مسيئ واتى ليغسل نفسه من الذنوب
    مثل هؤلاء الاشخاص لاخوف على سيادة العراق منهم
    لكن الخوف من الذين يتحدثون بأسم الوطن ويرفعون العلم وهم انفسهم وولائهم لدول اخرى
    ليس كل من يرفع العلم عراقيا وليس كل من ينادي بأسم الدين هو رجل دين
    نحتاج الى عمق اكثر في المواقف وفي التفكير
  6. بواسطة مرتجى العامري

    نحن لانتكلم هنا عن هؤلاء الاشخاص نتكلم عن خفايا الامور وسيادة العراق تهتزه بكثير من النقاط وبرأيي هذه واحدة منها
    الخوف ليس ممن يرفعون اعلام دولهم قادمين للحسين انما ممن خلف تلك الاعلام لتكن نظرتنا بعيدة الامام الحسين ربما يكون وسيلة للكثيرين لتشويه سمعه العراق
    كم رأينا للذين دخلوا الحدود العراقية من الايرانيين من غير جوازات
    هذه مخالفات يجب الحكم عليها كحد السيف صحيح ان الظلم سيقع ع البعض لكن في المقابل سوف تكون للعراق كلمة ووقفة ورأي اتحذه دون مساعدة الدول الاخرى