منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع من فضائل السيّدة آمنة (عليها السلام)

  1. بواسطة عطر الامير

    من فضائل السيّدة آمنة (عليها السلام)

    ممّا يؤسف له حقّاً أنّ سيرة اُمّهات المعصومين (عليهم السلام)وفضائلهم الرفيعة مجهولة في التاريخ عادة، وعند المسلمين أيضاً، ففي أهم المصادر التاريخية لا يكاد يجد الإنسان شيئاً إلا القليل عن تاريخ هؤلاء النسوة الأخيار، وكيف أنّهنّ كنّ يخدمن المعصومين (عليهم السلام)ويجهدن بكل ما لديهم من طاقة من أجل رعاية أبنائهنّ المعصومين (عليهم السلام)وإن كانت عناية السماء ترعاهم وتسدّدهم قبلهم.
    ولكن القرائن الكثيرة هي التي تدل على عظيم مقامهن، فالسيّدة آمنة(عليها السلام) يمكن معرفة شيء من عظمتها وجلالتها عبر هذه القرائن وغيرها: 1: إنّها (عليها السلام) كانت في سلسلة الأرحام المطهّرة التي ورد ذكرها في الروايات الشريفة.
    2: إنّها (عليها السلام) كانت زوجة لعبد الله(عليه السلام) والد النبي الأكرم(صلى الله عليه وآله وسلم)وهذا توفيق خاصّ لا تناله إلاّ من كانت لها حظّ عظيم. 3: إنّها (عليها السلام) حملت برسول الله(صلى الله عليه وآله وسلم)وكانت له وعاءً ضمّته تسعة أشهر. 4: إنّها (عليها السلام) أصبحت اُمّاً لسيّد الكونين ورسول العالمين محمّد بن عبد الله(صلى الله عليه وآله وسلم). 5: إنّها (عليها السلام) كانت تكنف الرسول الأعظم(صلى الله عليه وآله وسلم)وترعاه من كيد المناوئين طيلة أيّام حياتها. 6: إنها (عليها السلام) قد ترحّم عليها الرسول(صلى الله عليه وآله وسلم)وزار قبرها وبكى عليها عند ذلك. ففي التاريخ إنّه لمّا توفّيت آمنة رجعت اُمّ أيمن بالنبي(صلى الله عليه وآله وسلم)إلى مكّة، ثمّ إنه لمّا مرّ رسول الله(صلى الله عليه وآله وسلم)في عمرة الحديبية بالأبواء قال: إنّ الله قد أذن لي في زيارة قبر اُمّي فأتاه رسول الله(صلى الله عليه وآله وسلم)فأصلحه وبكى عنده، وبكى المسلمون لبكاء رسول الله(صلى الله عليه وآله وسلم)فقيل له، فقال: أدركتني رحمة رحمتها فبكيت
    7: إنها (عليه السلام) يستحب الطواف عنها لقضاء الحوائج. ففي الحديث المروي عن الإمام الصادق (عليه السلام) ما يدلّ بوضوح على أنّ للسيّدة آمنة(عليها السلام) مقاماً عظيماً عند الله وأنّها من صفوة أولياء الله الذين يتوسّل بهم لقضاء الحوائج. فعن داود الرقّي قال: «دخلت على أبي عبد الله(صلى الله عليه وآله وسلم)ولي على رجل مال قد خفت تواه فشكوت إليه ذلك، فقال لي: إذا صرت بمكّة فطف عن عبد المطّلب طوافاً وصلّ ركعتين عنه، وطف عن أبي طالب طوافاً وصلّ عنه ركعتين، وطف عن عبد الله طوافاً وصلّ عنه ركعتين، وطف عن آمنة طوافاً وصلّ عنها ركعتين، وطف عن فاطمة بنت أسد طوافاً وصلّ عنها ركعتين، ثمّ ادع أن يردّ عليك مالك، قال: ففعلت ذلك، ثمّ خرجت من باب الصفا وإذا غريمي واقف يقول: يا داود حبستني تعال اقبض مالك»
  2. بواسطة Rain

    اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم
    السلام على رسول الله واهل بيته الطيبين الطاهرين
    بالتأكيد الشخص العظيم لا يأتي الا من ابوين عظيمين
    والمرأه التي حملت اعظم خلق الله لابد ان تتسم بمميزات واولها القرب لله تعالى والطهر من عبادة الاوثان
    شكرا جزيلا على الموضوع الرائع في ميزان حسناتك
    تحياتي
  3. بواسطة العراقي راقي

    [صورة]
  4. بواسطة عبير الورد

    [صورة]
  5. بواسطة عطر الامير

    كنتم رائعين
    بروعة حضوركم احبائي
  6. بواسطة Abbas Al-iraqi

    بارك الله بيك احسنت ورد
  7. بواسطة عطر الامير

    حياكم الله منورين