منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع اتهام رسول الله ص بالهجر

  1. بواسطة عطر الامير

    النبي يهجر؟؟!

    عند قرب وفاة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أراد أن يكتب للصحابة كتاباً يرسم لهم منهجاً لحياتهم كي لا يضلّوا من بعده ، حيثُ ربط صلى الله عليه وآله وسلم بين الكتاب وبين عدم الضلالة ، وهذا يعني إنّ كتابة الكتاب من أهم وصاياه صلى الله عليه وآله وسلم ومن أساسيات القضايا التي يجب مراعاتها بعد وفاته ، وبدلاً من الاستجابة له ، والعمل على طبق وصيته للوصول إلى تمام الهداية والرشاد ، والحيلولة دون الضلال عصوا أوامره صلى الله عليه وآله وسلم ولم يكتفوا بالعصيان بل اتهموا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بالهجر كما تنص الرواية أنّه صلى الله عليه وآله وسلم قال : « ائتوني بكتابٍ أكتب كتاباً لن تضلّوا بعده أبداً » ، فتنازعوا ، ولا ينبغي عند نبي تنازع ، فقالوا : (هجر رسول الله) ، فقال صلى الله عليه وآله وسلم : « دعوني فالذي أنا فيه خير ممّا تدعونني إليه» (2).
    وفي رواية : قالوا : ما شأنه ؟ أهجر ! إستفهموه ، فذهبوا (يعيدون عليه) القول (3) .
    وذكر المؤرخون في روايات أُخرى اسم عمر بن الخطاب ، وأنّه هو
    ____________
    ه 1) شرح نهج البلاغة 1 : 160 .
    ه 2) صحيح البخاري 4 : 85 . وصحيح مسلم 3 : 1258 . وتاريخ الطبري 3 : 193 . والكامل في التاريخ 2 : 320 . وتاريخ ابن الوردي 1 : 129 .
    ه 3) تاريخ الطبري 3 : 193 . وتاريخ ابن الوردي 1 : 129 . والكامل في التاريخ 3 : 320 .

    الرادّ على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم (1).
    ويرى ابن أبي الحديد أنّ الحديث المذكور : (اتفق المحدِّثون كافة على روايته) (2).
    ويفهم من الروايات أنَّ الذين اتهموا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بالهجر وجهاً لوجه أو الذين أيدوا قول عمر بن الخطّاب هم من كبار الصحابة ومن الذين صاحبوه فترة طويلة ، ومنهم آباء زوجاته والمقربون إليه ، وهذا القول ينسجم مع الاَعراف من أنّ الذين يحضرون الميت هم من هذا الصنف دون بقية الصحابة الذين لم يصحبوه إلاّ أياماً أو ساعات معدودة ، إضافة إلى ذلك أنّ موته صلى الله عليه وآله وسلم كان في المدينة ويستبعد أن يكون الاَعراب أو الذين ارتدوا بعد وفاته كانوا من ضمن الحاضرين .
    ويفهم أيضاً من الرواية أنَّ جلّ الصحابة كانوا متخلفين عن بعث أُسامة وخصوصاً الصحابي عمر بن الخطّاب .
    ومخالفة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم واتهامه بالهجر لم يكن في قضية هامشية أو سطحية ، وإنّما كان في أهم القضايا التي فيها النجاة من الضلالة الاَبدية.
    وهكذا ، فقد تمكنّا من خلال هذه القضايا من معرفة حقيقة أمر أولئك الصحابة الذين رافقوا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في بدء دعوته وفي قلوبهم مرض كما في القرآن الكريم .
    فدراسة التاريخ والنظر في سير الاَحداث من أحسن الطرق لمعرفة
    ____________
    ه 1) صحيح البخاري 1 : 39 . وصحيح مسلم 3 : 1259 . والملل والنحل 1 : 29 .
    ه 2) شرح نهج البلاغة 6 : 51 .

    حال الصحابة ، وللتوصل إلى معنى الآيات القرآنية ومعنى الحديث المخرج في كتابي البخاري ومسلم وغيرهما الصريح في ارتداد الاصحاب إلاّ مثل «همل النعم» !!
    هذا خلاصة ما كان في عهد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم .

    اذا كان النبي ص يهجر
    فانتم ماذا تفعلون؟؟
    ألقمكم الله حجرا وصك افواهكم
  2. بواسطة Rain

    اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم
    هذه الحقائق في كتبهم فما هي الاجابه
    ستكون الاجابه انتم رافضه وكفره وتعبدون القبور
    لا جواب منطقي لأي شئ فقط التهجم وليس اكثر
    شكرا ايها العطر على هذا الابداع
    سلمت وسلم قلمك من كل سوء
    تحياتي
  3. بواسطة عطر الامير

    شكرا لك ايتها الران
    سلمك الله وانار طريقك نحو العلى