منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع جهاد: إنجاز نسب متقدمة من مشروع الطاقة الخزنية للعراق

  1. بواسطة Abbas Al-iraqi

    [صورة]


    أكدت وزارة النفط تحقيق العراق لاهدافه الرامية الى ضمان استقرار الامدادات النفطية من صادراته من خلال انجاز نسب متقدمة من مشروع الخزانات النفطية في الفاو البالغ عددها 16 خزاناً الى جانب المنصات العائمة.
    وكانت الوزارة اعلنت في وقت سابق ارتفاع الطاقة الخزنية للنفط الخام في جنوب العراق الى اكثر من 10 ملايين و500 الف برميل ، من خلال افتتاح وتدشين ثلاثة خزانات جديدة في موقعي الرميلة والطوبة.
    واوضح المتحدث باسم الوزارة عاصم جهاد في تصريح لـ»الصباح» : ان العمل مستمر في انجاز هذا المشروع ولم يتوقف وتحققت نسب انجاز كبيرة فيه لمواكبة عمليات التطوير وبالتالي فان بناء البنى التحتية لخزن النفط لتكفي طاقات التصدير ومشاريع نفط الجنوب مستمرة بهذا الصدد.
    واضاف جهاد : من المؤمل رفع الطاقة الخزنية الى اكثر من 15 مليون برميل بحسب الخطط التي وضعتها وزارة النفط وبما يتناسب مع ستراتيجية الوزارة في زيادة الصادرات النفطية وضمان وصول الامدادات الى الاسواق العالمية ، مؤكدا ان هذه الجهود اذا ماتطورت ستنعكس على اقتصاد العراق بشكل عام الى جانب زيادة مستوى الصادرات النفطية من المنافذ التصديرية وتوسيع الطاقة الخزنية للعراق .
    واكد افتتاح عدد من هذه الخزانات خلال العام الماضي وهي تعمل الان بكل طاقتها البالغة نحو 350 الف برميل لكل خزان ، مشيرا الى وجود تقدم واضح وكبير في مجال الطاقتين الخزنية والتصديرية .
    واشار جهاد الى ان عوامل استقرار الامدادات النفطية من العراق تسهم في استقرار تدفق الخام الى الاسواق العالمية ، مبينا ضرورة مواجهة التحديات المتعلقة بتاثر الصادرات من الخام بعوامل فنية او بسبب سوء الاحوال الجوية .
    وبين ان العراق قطع اشواطا جيدة في اطار هذا المشروع الذي يهدف الى زيادة الطاقة الخزنية والتصديرية للمنفذ الجنوبي.
    وكان المتحدث الرسمي أكد في تصريح سابق لـ «الصباح» نجاح وزارة النفط بنصب اكبر منصة للتحكم بعملية الصادرات النفطية في الموانئ الجنوبية وهذه المنصة تتحكم بتصدير النفط بدقة عالية وفق احدث التكنولوجيا المعدة للسيطرة على عملية التصدير وتنظيمها بدقة متناهية ووفق المعايير العالمية وبالتالي تعد هذه خطوة مهمة في اطار رفع طاقة العراق التصديرية .
    مشيرا الى ان الوزارة مستمرة في توسيع الطاقة التصديرية والمنافذ بما يمكن العراق من مواكبة عمليات التطور في معدلات التصدير في المستقبل وهذا يجعلها خطوة استباقية.
    ويسعى العراق الى ترسيخ البنى التحتية التي تتعلق بزيادة قدرات التخزين الخاصة بالنفط، لاسيما بعد نمو معدلات التصدير من حقوله الجنوبية في السنوات الأخيرة.
    كما يهدف الى زيادة الطاقة الخزنية لاطول مدة ممكنة ، كما يرى خبراء ومختصون اهمية زيادة العراق لمنافذه التصديرية لضمان تدفق ووصول الامدادات النفطية الى الاسواق العالمية دون ان تؤثر فيها الظروف الجوية والاعطال الفنية الاخرى.
  2. بواسطة العراقي راقي

    [صورة]