منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع المناخ الأسري والمدرسي يولدان طفلا متميزا أو انطوائيا

  1. بواسطة عطر الامير

    متابعة ــ الاسرة والمجتمع
    لماذا يتميز بعض الأطفال عن غيرهم من حيث القدرة على التحصيل الدراسي والتفوق الأكاديمي؟ولماذا تمتلئ أدراج بعضهم بشهادات التقدير والتفوق ؟
    فيما لايحصل البعض الآخر على أي منها على مدار سنواته الدراسية؟اسئلة جميعها تصب في حقيقة واحدة وهي أن كل صف يحتوي على أطفال متميزين وآخرين عكس ذلك، ويبقى السؤال الأهم وهو هل هم متميزون بالفطرة والطبيعة، أم أن المناخ الأسري والمدرسي يلعب دوراً في هذا التمييز؟
    رعاية خاصة
    الدراسات العلمية أكدت بعضها أن المناخ الأسري المناسب والذي يقوم على رعاية الأطفال دون سن الثالثة من عمرهم رعاية خاصة مليئة بالحب والتفاهم تشكل سببا رئيسيا في تميزهم وقدرتهم على التأقلم السريع مع محيط المدرسة، وتضيف الدراسات نفسها أن هؤلاء الأطفال ينقلون خبراتهم وتجاربهم الإيجابية، بما فيها علاقتهم الحميمة مع والديهم إلى المدرسة، بل وتكون لديهم قدرات خاصة على التعامل مع مدرسيهم
    وأصدقائهم.
    وعلى الصعيد نفسه، يؤكد الطبيب النفسي العالمي بروفسور هانس إينك، إن كل طفل يولد بشخصيته المنفردة والمختلفة عن الآخرين ولكن النوعين الأكثر شيوعا هما:
    الشخصية الاجتماعية ونقيضها، فالطفل الاجتماعي بالفطرة غالبا ما يكون أكثر تميزا من الانطوائي، حيث تكون لديه قدرة أكبر على التأقلم مع أي محيط خارجي يقابله فهو شخص متكلم، يستطيع التعبير عن نفسه بسهولة وصدق ولكنه أيضا يميل إلى السلوك العدواني وكثرة الحركة.
    أما الطفل الانطوائي فيقول هانس: إنه غير اجتماعي وليست لديه القدرة على التعامل مع أصدقائه ومدرسيه ويعاني من عدم القدرة على التعبير عن ذاته، فالطفل الاجتماعي بالفطرة غالبا ما يكون أكثر تميزا من الانطوائي، ويضيف أن هذا النوع (الطفل الإنطوائي) غالبا ما يكون سلبيا وتحصيله الدراسي أضعف من غيره، ما يولد لديه شعور بالتشاؤم وإذا كانت النظريات العلمية تؤكد أن البيئة المنزلية تلعب دورا أساسيا في قدرة الأطفال على التحصيل الدراسي، فإن دور المدرسة لا يقل أهمية عن دورالمنزل
  2. بواسطة مرتجى العامري

    طرح مميز
    شكرا لك
  3. بواسطة عطر الامير

    حضوركم اكثر ابداعا