منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع أساليب حديثة تستقطب اهتمام الأطفال

  1. بواسطة عطر الامير

    كربلاء - سعاد البياتي
    اطفال كثيرون يسيرون مع ذويهم او بمفردهم وعيونهم تنظر الى ألوان ورسومات لكتب ومجلات معروضة في اجنحة خصصت لعرضها في مهرجان كربلاء الدولي لكتاب الطفل التي اقامته شعبة الطفولة في العتبة الحسينية المقدسة ، والمفرح ان اغلب الصغار الذين سنحت لهم الفرصة في مشاهدته كانوا يتجولون مع اصدقائهم او اسرهم وهم يقلبون الكتاب او المجلة ويتساءلون عن فحواها واسعارها بمنتهى الحب والرغبة في اقتنائها.
    ومع التقدّم الحاصل في مجال أدب وتعليم الطفل فإن المعرض احتوى على كل ما هو جديد ومتقدم في هذا الجانب، حيث عرضت ايضا في الأجنحة المتخصصة برامج تعليم الأطفال وبطرق وأساليب سهلة وجميلة وجذابة وعلى شاشات ثلاثية الابعاد .

    ثقافة اقتناء الكتاب
    بطمأنينة بالغة وصف مسؤول شعبة الطفولة والقائم على تنظيم المعرض محمد الحسناوي بأن المعرض هو الاول من نوعه في العراق هدفه التواصل مع كل ادباء ورسامي الاطفال لبث الافكار الهادفة والتعليمية الى صغارنا ، ولكي يجدوا فرصة جيدة وسليمة للتفاعل مع القراءة وحب الكتاب ، وقد وجدنا اطفالا متلهفين الى شراء الكتاب المخصص لهم وتصفح محتوياته، مماافرحنا وحثنا على تطويره وتنمية ثقافة شرائه وقراءتها بجدية ، لذا يتحتم على كل كتاب الطفولة ان يولوا اهتمامهم بالطفل والعمل على إيجاد الآليات والطرق التي من شأنها تنمية عقله وبلورة شخصيته بالاتّجاه الصحيح لاداء مهمتهم بشكل واضح لاعداد جيل ادبي واع .
    ويعزو السيد محمد العلوي مسؤول الطفولة في العتبة العلوية المقدسة ان الكتابة للطفولة شيء جميل لاسيما اذا كانت كتابات ناضجة وتمتلك مضموناً جيداً ، والمعرض خطوة اولى للنهوض بواقع الطفل ، ومجلة» قنبر» التي تصدر عن العتبة العلوية لها دور اساسي في تثقيف الاعمار من سن 7 الى 12 عاماً ، واصفا طموحهم الى اطلاق تطبيق خاص بهم على اجهزة الايفون مع موقع تفاعلي .

    عمل تكاملي
    للمرة الاولى شاركت السعودية بمعرض كتاب الطفل بفريق ( ريا رويا) الفني واول قصة صدرت لهم « الحوراء» التي كان لها صدى واسع في التداول ، تقول فاطمة ناجي كاتبة ومصورة : إن الكتابة للطفل من اصعب الفنون الا انها تنطوي على جوانب رائعة وسلسة في سرد الحكايات والافكار، لاسيما اذا كانت تصب في خدمتهم وتعليمهم . يشاطرها الرأي الكاتب عادل بلاسم مدير دار صديقي ورئيس تحريرها ، الذي يعد ادب الطفل من الفنون الادبية التي تحتاج الى عمل تكاملي في كل خطوة، لذا حصد المطبوع على الجائزة الاولى كأفضل عمل متكامل، عليه فكل كتاب الطفل يضعون اساسيات في الكتابة وسرد القصة .
    اما علي البدري مسؤول شعبة الطفولة في العتبة العباسية وعمار سالم عن الجناح اللبناني وفيصل غازي من دار نشر «ميديا بروتك «في مصر وياسر حاتم عن مطبوعات العتبة الكاظمية المقدسة ، يؤكدون ان اصدارات الاطفال تفتح آفاقاً واسعة امام الجيل لبناء عقلية قادرة على الاستنتاج وهي تخاطب وجدان الطفل وتعلمه اساسيات حياته بشكل يخدم مستقبله الفكري ، ملفتين على انه من الضروري ان تتلاقى مؤسسات الطفل كي تنهض بهذا الواقع ،شاكرين العتبة الحسينية في تعاونها واهتمامها بكل مصبوعات الطفل من ناحية الاعداد للمعارض والنشر واقامة المسابقات.

    الفتية
    مخاطبة الطفل عبر قناة خاصة وبنظام جديد غاية يسعى اليها القائمون على المشروع الذي اطلقته العتبة الحسينية ضمن مجموعة قناة كربلاء الفضائية وهي استحداث فضائية تعمل بالكارتون (الانمي ايشن)
    الى ذلك يشير خالد المطيري موضحاً ان الغاية والهدف منه ايصال الرسالة الحقيقية للطفولة ببناء القيم والاخلاق وحسن التعامل الانساني والرقي والابتعاد عن الوحشية والعنف اللذين رافقا اطفالنا من دون حلول جذرية في معظم الرسومات المتحركة الاجنبية ، لذا سعت شعبة الطفولة الى انشاء قناة( الفتية) وعلى مستوى الوطن العربي لرفد صغارنا بأفلام غاية في البساطة والجمال .