منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع عدم السؤال من غير حاجة

  1. بواسطة عطر الامير

    ينبغي للمؤمن أن لا يسأل الناس من غير حاجة اضطره إليه ، بل يستعفف عن السؤال ما استطاع فانه ذل في الدنيا وفقر معجّل وحساب طويل يوم القيامة .
    قال النبي (ص) «يوما لأصحابه «ألا تبايعون ؟ فقالوا : قد بايعناك يا رسول الله قال : تبايعون على أن لا تسألوا الناس شيئا ، فكان بعد ذلك يقع المخصرة من يد أحدهم فينزل لها ولا يقول لأحد ناولنيها».
    وقال (ص) : «لو أن أحدكم يأخذ حبلا فيأتي بحزمة حطب على ظهره فيبيعها فيكفّ بها وجهه خير له من أين يسأل» وقال : «من سألنا أعطيناه ومن استغنى أغناه الله» .
    وقال السجاد (ع) : «ضمنت على ربي أن لا يسأل أحد أحدا من غير حاجة إلا اضطرته حاجة المسألة يوما إلى أن يسأل من حاجة» .
    ونظر (ع) يوم عرفة إلى رجال يسألون فقال : «هؤلاء شرار من خلق الله ، الناس مقبلون على الله وهم مقبلون على الناس» .
    وقال الباقر (ع) : «أقسم بالله وهو حق ما فتح رجل على نفسه باب مسألة إلا فتح الله عليه باب فقر» .
    وقال (ع) : «طلب الحوائج إلى الناس استلاب للعز ومذهبة للحياء ، واليأس ممّا في أيدي الناس عز المؤمن ، والطمع هو الفقر الحاضر» .
    وقال الصادق (ع) : «شيعتنا من لا يسأل الناس شيئا ولو مات جوعا» وقال (ع) : «لو يعلم السائل ما عليه من الوزر ما سأل أحد أحدا ، ولو يعلم المسؤول ما عليه إذا منع ما منع أحدا أحدا».
    وقال : «من سأل من غير حاجة فكأنما يأكل الخمر» وسأل رجل النبي (ص) فقال أسألك بوجه الله فأمر النبي (ص) بضرب خمسة أسواط ، ثم قال : «سل بوجهك اللئيم ولا تسأل بوجه الله الكريم» .