منتديات نبع الفرات

تمت ارشفة منتديات نبع الفرات

المشاركات من الموضوع أطفال يكتسبون لغتهم من الرسوم المتحركة

  1. بواسطة عطر الامير

    سعاد البياتي
    في زيارة عائلية الى احد الاقرباء وقفت اتساءل عن صغيرهم الذي لم اره منذ عامين، وحينما نادوا عليه اتاني مسرعا وسلم علي بطريقة مدهشة «العربية الفصحى» وبدأ يتحدث معي بكلمات غاية في الدقة والاجادة مما أثار فضولي للسؤال عن كيفية اجادته للغة العربية بهذا الاتقان رغم سني عمره التي لم تتجاوز بعد عدد اصابع اليد الواحدة .هذه النعمة اعتبرها والد الطفل مصطفى انقلبت نقمة على طفله، ونفسيته.. ففي الوقت الذي كانت لغته العربية مثار إعجاب.. كانت كذلك مثار سخرية.

    ففي يوم اصطحبته لزيارة أقاربنا، وتعجبوا لأن «الفصحى» كانت لغته المنطوقة الوحيدة في ذلك المكان.. فتارة ينادي (يا أبي.. أريد الخروج في نزهة، أو متى نزور صديقك الذي تعرفنا عليه ) وغيرها من العبارات التي ادهشتهم، فما كان منهم سوى أن «قهقهوا» ضاحكين.. الأمر الذي سبب له احراجا وزعلا.
    موقف آخر ذكره لي والده، حينما سمع طفله في يوم يتشاجر مع ابنة عمه ذات الأعوام الثلاثة.. وبدأ يسرد لها خيالاته بالفصحى.. بطريقة جعلها لاتطيقه ثم لم يلبثا أن تشاجرا، وكانت هي المخطئة.. فطلب منها الاعتذار.. وعندما قالت «آسفة»قال لها لا بأس..لقد سامحتك، مما أثار ضحك الموجودين
    ويرجع الوالد حالة ابنه إلى اندماجه بما تورده قنوات الأطفال من رسومٍ متحركة تحاكي خيالاتهم بلغةٍ عربية صرفة وولعه الشديد بمتابعة افلام الاطفال التي تبث باللغة العربية .. تبقى المشكلة في صعوبة اندماج الطفل المتحدث بها مع أقرانه الموازين له في العمر والتفكير.
    حقائق

    أثبتت الدراسات والأبحاث أن المخ البشري يصل إلى أعلى مقومات النمو عند سن السادسة, ففي أول ست سنوات يستطيع الإنسان أن يتعلم حقائق ومعلومات ويختزنها في ذاكرته، وعند تقديم المعلومات المناسبة لعقل الطفل، يتحقق نموه بالرغم من التعقيدات الهائلة المرتبطة بعملية تعليم اللغة، فإن الطفل يستطيع التمكن من لغة واحدة أو أكثر عند سن الثالثة أو حتى أصغر
    وهذا ما أوضحه الأخصائي النفسي عبد الكريم هادي الجامعة المستنصرية بالقول: كلما كان الطفل صغيراً كلما كانت عملية التعلم سهلة وأكثر تلقائية، وكلما كبر صعبت عملية تعلم اللهجة الصحيحة أو الحصول على مفردات إنشائية كتلك التي يتحدث بها متحدثو اللغة الأصليون
    فالطفل الذي يستمع إلى لغتين مختلفتين سوف ينشأ مستوعباً لكل منهما، وإنه لشيء غير شاذ أن ينشأ الطفل على ثلاث أو أربع لغات ويكون مستوعبا لها جميعاً ، أذ أثبتت التجربة أن في استطاعة الأطفال التفريق بين اللغات.. وهذا يعني أن تعلم الصغيرلغات مختلفة في مراحل مبكرة يوسع مداركه العقلية
    وأشار إلى أن متابعة الرسوم الكرتونية في سن صغيرة يشجع الطفل على تعلم اللغة العربية الفصحى التي ينطق بها، والتي تقدم إليه ولا يجدها في الغالب في محيطه الأسري مما ييسر له تصحيح النطق وتقويم اللسان وتجويد اللغة وبما أن اللغة هي الأداة الأولى للنمو المعرفي فيمكن القول بأن الرسوم المتحركة في هذا الجانب تسهم في تطور امكانيته في التعلم والحفظ
    ونوه إلى أن الصغير يتعلم من خلال التقليد، وأنه نتيجة للتطور العلمي ووجود التلفاز والانترنت أصبحت الفرصة سانحة بشكل أكبر أمام الأطفال لتعلم اللغة الفصحى بالإضافة إلى اللغة الإنجليزية وأي لغة أخرى .
    الطفل يتعلم من خلال التقليد وهو
    أكثر مرونة وقدرة على التمسك بما يقتنع
    به من أفكار ومعتقدات من الكبار وأنه سيحاول فرض طريقته في التحدث على الآخرين ويمكن الاستفادة من هذه المسألة من خلال توجيه الأطفال لمشاهدة مجموعة من البرامج والأفلام التربوية والتعليمية، ليتعلموا منها اللغة العربية الفصحى أو أي لغة أخرى.
    وبالنسبة للحالة النفسية التي يمر بها الأطفال الذين يبدؤون بالتحدث بالعربية الفصحى في مجتمع تغلب عليه اللهجة المحلية أوضح الدكتور هادي انه سيكون أكثر مرونة وقدرة على التمسك بما يقتنع به من أفكار ومعتقدات من الكبار و سيحاول فرض طريقته في التحدث على الآخرين
    وأشار إلى أنه قد يتأثر البعض في حال تعرضهم للسخرية من أقرانهم أو المجتمع المحيط بهم، وهنا يأتي دور الأهل ورياض الأطفال والمدرسة كمؤسسات تربوية في تعزيز هذه القدرة عند الأطفال وتشجيعهم على تطويرها.
  2. بواسطة مرتجى العامري

    ماتشوفنه انتهينا حتة الي يطور انحبطة
    شكرا للنقل
  3. بواسطة عطر الامير

    حياكم الله
  4. بواسطة النااقل

    كلام جميل جدا
  5. بواسطة عطر الامير

    شكرااااااا